رمز الخبر: ۲۳۳۲۴
تأريخ النشر: 09:18 - 01 June 2010
عصرایران - (رويترز) - قال البيت الابيض يوم الاثنين إن احدث تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للامم المتحدة يبرز رفض ايران الاستجابة لمطالب المجتمع الدولي التي يلزم تنفيذها حتى يتسنى اجراء محادثات بناءة بشأن برنامجها النووي.

وقال المتحدث باسم مجلس الامن القومي الامريكي في البيت الابيض مايك هامر "احدث تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية يبين بوضوح استمرار احجام ايران عن الوفاء بالتزاماتها الدولية واستمرار عدم تعاونها مع الوكالة."

وكان يشير الى تقرير سري حصلت عليه رويترز جاء فيه ان ايران تعد اجهزة اضافية لتخصيب اليورانيوم الى مستويات اعلى. ومن شأن مثل هذه الخطوة ان تزيد التوتر مع الغرب فيما يتعلق بأنشطتها الذرية. وتقود حكومة الرئيس الامريكي باراك اوباما حملة لفرض عقوبات جديدة على ايران في مجلس الامن.

وتقول طهران ان برنامجها النووي يقتصر على الاغراض السلمية لكن القوى الغربية تسعى لفرض جولة رابعة من عقوبات الامم المتحدة بسبب هذه الانشطة.

وقال تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية ان ايران اضافت الان مجموعة ثانية من اجهزة الطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم وتنقيته الى نسبة 20 بالمئة.

وقال هامر "يبرز التقرير استمرار ايران في تخصيب اليورانيوم الى مستوى 3.5 في المئة وقريبا من 20 في المئة وانشاء مفاعل ابحاث يعمل بالماء الثقيل ورفض السماح للوكالة الدولية للطاقة الذرية بالوصول للاجابة عن الاسئلة المثارة منذ وقت طويل وتحيط بالبعد العسكري المحتمل لبرنامجها النووي."

واضاف قوله "باختصار فان احدث تقرير للوكالة الدولية يؤكد ان ايران رفضت اتخاذ اي من الخطوات المطلوبة منها من قبل مجلس الامن الدولي او مجلس محافظي الوكالة الدولية واللازمة لتسهيل اجراء مفاوضات بناءة بشان مستقبل برنامجها النووي."
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: