رمز الخبر: ۲۳۳۴۰
تأريخ النشر: 09:34 - 02 June 2010
عصرایران - (رويترز) - قالت منطقة كردستان العراق الذي يتمتع بقدر كبير من الاستقلال يوم الثلاثاء ان عشرات الاسر نزحت جراء قصف استمر أياما من جانب قوات ايرانية تلاحق متمردين أكرادا في المنطقة الحدودية.

ونفى مسؤولون أكراد تقارير تفيد بأن قوات ايرانية توغلت في الاراضي العراقية لملاحقة متمردين من حزب الحياة الحرة لكردستان.

وقالوا ان أكثر من 100 أسرة فرت من القصف على مدار الاسبوع الماضي على طول المنطقة الشمالية من الحدود العراقية مع ايران.

وقال اللواء جبار ياور المتحدث باسم قوات البشمركة الامنية الكردية "لم تقم القوات الايرانية بأي توغل داخل منطقة كردستان لكن قرويين قرب الحدود واجهوا قصفا مدفعيا خلال الاسبوع الماضي شرد 120 اسرة من جومان قرب الحدود."

وكثيرا ما تشتبك القوات الايرانية مع متمردين من حزب الحياة الحرة لكردستان المنبثق عن حزب العمال الكردستاني الذي حمل السلاح عام 1984 بهدف اقامة وطن للاكراد في جنوب شرق تركيا.

وتوجد اقلية كردية في ايران كما في العراق وتركيا وسوريا.

وقالت مصادر عسكرية تركية ان طائرات عسكرية تركية قصفت اهدافا للمتمردين الاكراد في شمال العراق في 20 مايو أيار في عملية قيل انها الاكبر منذ 18 شهرا. وقالت المصادر ان أربعة من متمردي حزب العمال الكردستاني قتلوا في القصف.

وقال اقليم كردستان العراق ان ايران قصفت أيضا المنطقة خلال العملية التركية وقال مسؤولون أكراد يوم الاحد ان امراة قتلت وأصيبت اخرى في القصف.

ونفى متحدث باسم حكومة اقليم كردستان تقارير عن توغل ايراني.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: