رمز الخبر: ۲۳۴۵۵
تأريخ النشر: 09:19 - 08 June 2010
عصرایران - شرح الخبير الباحث بجامعة مالك الاشتر الصناعية شهرام اميري كيفية خطفه بالمدينة المنورة بيد القوات الامريكية والسعودية.

و أفادت وكالة أنباء فارس أن اميري الذي خطفته القوات الامريكية والسعودية في المدينة المنورة العام الماضي شرح كيفية خطفه في شريط مصور.

و قد عرضت الاذاعة والتلفزيون مساء‌ أمس الاثنين هذا الشريط الذي تم تسجيله في يوم 5 نيسان عام 2010 وحصلت عليه وزارة الامن في الجمهورية الاسلامية الايرانية بإسلوب خاص حيث أكد الخبير اميري أنه الآن في مدينة توسان بولاية آريزونا الامريكية.

و قال هذا العالم والخبير الايراني " ان وكالة المخابرات المركزية الامريكية الـ سي.آي.ايه (CIA) وأجهزة الاستخبارات السعودية خطفته في المدينة المنورة يوم 3 حزيران العام الماضي ثم تم نقلي الي دار في السعودية وزرقوني ابرة تخدير ولما استيقظت رأيت نفسي في الطائرة وأنا في طريقي الي امريكا ".

و أضاف قائلا " انه تعرض خلال الاشهر الـ 8 من احتجازه في امريكا لأبشع وأشد انواع التعذيب النفسي من قبل المحققين في وكالة المخابرات الامريكية وكان هدفهم الرئيس من هذه الضغوط هو مشاركتي في برنامج تلفزيوني لأقول اني شخص مهم في البرنامج النووي الايراني واطلب اللجوء في امريكا ولذا احمل معي وثائق مهمة مع جهاز محمول يحتوي علي معلومات سرية عن برنامج ايران النووي العسكري ".

و اضاف قائلا " ان هدفهم الرئيس من هذا التعذيب هو ممارسة الضغوط السياسية علي الجمهورية الاسلامية الايرانية وادانتها وتكريس اكاذيب ترددها امريكا بإستمرار ضد ايران ".

و طالب الباحث الايراني المنظمات والمؤسسات المعنية بحقوق الانسان بمتابعة قضيته بكل جد ومثابرة وقال " انه خطف الي بلد ثالث ظلما وتم نقله الي امريكا وان ما اطلبه من المنظمات هو بذل مالديهم من جهود للافراج عني وعودتي الي وطني العزيز ايران ".

و دعا اميري عائلته في هذا الشريط المصور الذي يثبت كذب مزاعم امريكا بشأن البرنامج النووي السلمي الايراني الي التحلي بالصبر.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: