رمز الخبر: ۲۳۴۶۲
تأريخ النشر: 10:43 - 08 June 2010
Photo
عصرایران - (رويترز) - قال دبلوماسيون إن الدول الغربية تأمل بأن يتمكن مجلس الامن التابع للامم المتحدة من اجراء اقتراع يوم الاربعاء على قرار يفرض جولة رابعة من العقوبات على ايران بسبب برنامجها النووي.

وتحدث دبلوماسيون من دول غربية إلى الصحفيين يوم الاثنين بعد ان عقد المجلس المؤلف من 15 دولة مناقشات غير رسمية حول كيفية السير قدما في مشروع قرار للعقوبات اصبح الان شبه جاهز للاقتراع عليه بعد مفاوضات استغرقت حوالي خمسة أشهر.

ومناقشات الاثنين جاءت بطلب من تركيا والبرازيل وهما بلدان تفاوضا على اتفاق للوقود النووي مع ايران يقولان انه يتفادى الحاجة الي عقوبات.

وسعت أنقرة وبرازيليا الي اجتماع علني موسع للمجلس لمناقشة المسألة الايرانية قبل اقتراع لكنهما وافقتا في نهاية المطاف علي انه ينبغي اجراء مزيد من المشاورات خلف ابواب مغلقة يوم الثلاثاء على المستوى الوزاري. وقال الدبلوماسيون الغربيون انهم يأمل بأن يجرى الاقتراع في اليوم التالي.

وقالت السفيرة الامريكية سوزان رايس للصحفيين "سنجري مشاورات غدا.. جولة اخرى." وسئلت هل سيجرى الاقتراع هذا الاسبوع فأومأت برأسها بالايجاب.

ومن غير المتوقع ألا تقترع تركيا والبرازيل ولبنان لصالح القرار لكن أيا منها لا تتمتع بحق النقض (الفيتو). ويتوقع دبلوماسيون غربيون أن توافق 12 دولة -بما في ذلك الدول الخمس الدائمة العضوية التي تملك حق الفيتو- على القرار وهو ما يضمن اعتماده.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: