رمز الخبر: ۲۳۴۸
وقالت التعبئة الطلابية بجامعة طهران ان زمن التنديد اللفظي بهذه الجرائم المعادية للانسانية قد ولى وحان وقت اعتماد الاجراءات العملية وذات التأثير لمعالجة الجرح الغائر للعالم الاسلامي.
دعت التعبئة الطلابية لجامعة طهران والعلوم الطبية بطهران في بيان الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الى وقف صادرات النفط الايراني بشكل مؤقت وذلك تضامنا مع اهالي غزة المسلمين والمظلومين والى ان يرفع الحصار عنهم.

كما دعت الى منع تصدير النفط من مضيق هرمز والحد من نهب موارد الطاقة التابعة للشعوب الاسلامية "في حال تمادى الكيان الصهيوني في همجيته واستمرار خيانة القادة العرب في المنطقة".

وجاء في البيان ان الدماء التي اريقت من دون وجه حق في غزة هي مظهر عزة وصمود الشعب الفلسطيني المظلوم في مكافحته الظلم والتعسف وتشكل وصمة عار اخرى على جبين مستضيف "أنابوليس" الشرير وضيوفه السذج المساومين.

وقالت التعبئة الطلابية بجامعة طهران ان زمن التنديد اللفظي بهذه الجرائم المعادية للانسانية قد ولى وحان وقت اعتماد الاجراءات العملية وذات التأثير لمعالجة الجرح الغائر للعالم الاسلامي.

ودعت المسؤولين الايرانيين لاسيما رئيس الجمهورية الى متابعة موضوع مقاطعة البضائع الاسرائيلية في الاجتماع الطارئ لمنظمة المؤتمر الاسلامي ورفع دعوى لدى المحاكم الدولية ضد الكيان الاسرائيلي لارتكابه الجرائم الوحشية من قبيل اغتيال القادة والشخصيات والمناضلين الفلسطينيين وقتل الناس الابرياء بمن فيهم النساء والاطفال والمدنيين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: