رمز الخبر: ۲۳۵۹۰
تأريخ النشر: 13:56 - 14 June 2010
عصرایران - كونا - يعقد مجلس الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي اجتماعا اليوم في لوكسمبورغ لمناقشة الملف النووي الايراني بعد قرار مجلس الأمن الدولي بفرض جولة رابعة من العقوبات على طهران.

وذكرت مصادر بالاتحاد الأوروبي أن وزراء خارجية التكتل الذي يضم 27 دولة سيناقشون فرض عقوبات اضافية على ايران اذا واصلت طهران تحديها لمطالب المجتمع الدولي بشأن برنامجها النووي.
الا أن المصادر التي طلبت عدم الكشف عن هويتها قالت أن الوزراء سيشددون أيضا على استعدادهم بشأن مواصلة الحوار مع ايران لحل القضية النووية.

كما سيناقش المجلس الوضع في غزة في أعقاب الهجوم الأخير الذي شنته اسرائيل على (اسطول الحرية) الذي كان يقل متضامنين ومساعدات انسانية الى قطاع غزة.

وكان الاتحاد الأوروبي شدد على ضرورة التوصل الى حل دائم للوضع في غزة على وجه السرعة ودعا الى فتح فوري ومستمر وغير مشروط للمعابر من أجل تدفق المساعدات الانسانية والسلع التجارية وتحرير حركة الأشخاص من والى غزة.

ويرجح أن يشدد المجلس أيضا على أهمية مواصلة المحادثات غير المباشرة بين الاسرائيليين والفلسطينيين.

كما سيبحث وزراء الاتحاد الأوروبي الوضع في الصومال وقضية القرصنة وملاحقة القراصنة المشتبه بهم بجانب الاستماع الى تعليق في هذا الشأن من الادميرال بيتر هدسون القائد المنتهية ولايته للقوة البحرية للاتحاد الاوروبي بالصومال.

ومن المتوقع أن تطلع ممثلة الاتحاد الاوروبي للسياسة الخارجية كاثرين أشتون الاجتماع على نتائج جولة قامت بها الى كينيا وتنزانيا وسيشيل في مايو ناقشت خلالها مع الشركاء في المنطقة تنمية التعاون الاقليمي لمكافحة القرصنة.

وسيعقد اجتماع وزاري بين الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون الخليجي مساء اليوم في لوكسمبورغ في حين سيعقد اجتماع لمجلس التعاون بين الاتحاد الأوروبي والجزائر واجتماع آخر لمجلس الشراكة بين الاتحاد الأوروبي ولبنان غدا الثلاثاء.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: