رمز الخبر: ۲۳۶۰۶
تأريخ النشر: 09:49 - 15 June 2010
قال نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية، العميد حسين سلامي، اننا لسنا قلقين ازاء فرض العقوبات على حرس الثورة لاننا لم نبرمج تعاملنا الاقتصادي مع البلدان الكبري في العالم.
عصرایران - قال نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية، العميد حسين سلامي، اننا لسنا قلقين ازاء فرض العقوبات على حرس الثورة لاننا لم نبرمج تعاملنا الاقتصادي مع البلدان الكبري في العالم.

 واضاف سلامي، أمس الاثنين، على هامش ملتقى الشباب والبصيرة في الدفاع عن القيم الاسلامية، في تصريح لمراسل ارنا وردا على سؤال بشأن موقف حرس الثورة ازاء قرار مجلس الامن الاخير وفرض العقوبات على حرس الثورة، قال: إن الجمهورية الاسلامية الايرانية ومنذ انتصار الثورة الاسلامية وحتى اليوم لم تخطط أو تبرمج تعاملها الاقتصادي استنادا الى اقتصاد القوى الكبرى في العالم.

واضاف: إن العالم بحاجة الينا في التعامل الاقتصادي ذلك لان ايران تعد بلداً كبيراً ومنتجا اقتصاديا مقتدرا وكذلك مستهلكا للبضائع الاقتصادية. وصرح بالقول: إن العالم سيتضرر من فرض العقوبات على ايران فلهذا نحن لسنا قلقين من الحظر.

وفيما يتعلق بالتهديدات الصهيونية الاخيرة ضد ايران، قال سلامي: إن التهديدات الامريكية والصهيونية وفرض العقوبات والتخويف ليس بجديد وانها اصبحت من الماضي فلهذا فان حجم وشكل وشدة الحظر ليس مقلقا بالنسبة الينا.

وفند سلامي الانباء التي تحدثت عن مواكبة قوات حرس الثورة للسفن التي تحمل المساعدات الانسانية الى غزة وقال ان هذا الامر ليس مدرجا على جدول اعمال حرس الثورة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: