رمز الخبر: ۲۳۶۲۱
تأريخ النشر: 12:25 - 15 June 2010
عصرایران - استدعت وزارة الخارجية سفير اسبانيا في طهران الذي تتولي بلاده رئاسة الدورة الحالية للاتحاد الاوروبي احتجاجا علي منسقة السياسة الخارجية لهذا الاتحاد ضد ايران.

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن الادارة العامة للاعلام والصحافة التابعة لوزارة الخارجية أن المدير العام للشؤون السياسية والدولية بالوزارة اعتبر البيان الاخير الذي اصدرته شتون بشأن حقوق الانسان في الجمهورية الاسلامية الايرانية بأنه سياسي وغير حقيقي وغير بناء.

و شجب المسؤول دول الاتحاد الاوروبي التي امتنعت عن ادانة واستنكار الهجوم الصهيوني ضد قافلة الحرية التي كانت تنقل مساعدات انسانية الي اهالي غزة المحاصرين الذي اسفر عن استشهاد عدد من الابرياء معتبرا اياه بأنه نموذج للتعامل المزدوج الذي يدعم فيه الاتحاد الكيان المذكور.

و بدوره وعد السفير الاسباني لدي طهران في هذا اللقاء ابلاغ موضوع احتجاج الجمهورية الاسلامية الايرانية الي الاتحاد الاوروبي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: