رمز الخبر: ۲۳۶۶۰
تأريخ النشر: 10:59 - 18 June 2010
عصرایران - قال الناطق باسم الخارجيه الايرانيه ردا علي البيان الصادر عن دول مجلس حقوق الانسان ضد ايران بانه لا يعكس الواقع الموجود علي الساحه الايرانيه وهو مسيس .

 
واشار رامين مهمانبرست  الي بيان مجلس  حقوق الانسان و القرار رقم 1929 ضد ايران قائلا ان المعايير المزدوجه واستخدام الموسسات الدوليه لاغراض خاصه يزعزع مصداقيه تلك الموسسات  و الدول المستقله تشعر بالقلق ازاء انتهاج الدول الكبري مثل هذه السياسات.

واضاف الناطق باسم الخارجيه ان مجلس حقوق الانسان  علي خلفيه  المجزره التي قامت بها اسرائيل ضد اسطول الحريه عقد اجتماعا طارء وحاول اصدار قرار بادانه هذا الهجوم الوحشي ولكن الدول الغربيه حالت دون اصدار مثل هذا القرار ولكن مجلس حقوق الانسان يسعي اليوم من خلال اصدار بيانات ضد ايران الي لفت انظار الراي العام من الكيان الصهيوني الي ايران .

 
واكد مهمانبرست ان بعض دول مجلس حقوق الانسان مثل مصر وباكستان و النيجريه ممثله عن حركه عدم الانحياز و الدول الاسلاميه و الافريقيه  احتجت علي تصرفات الدول الغربيه بشان حقوق الانسان و هذه الدول منعت الدول الغربيه في مجلس حقوق الانسان بشده من اصدار قرار ادانه بحق ايران .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: