رمز الخبر: ۲۳۶۸۶
تأريخ النشر: 12:25 - 19 June 2010
اجتمع المستشار الثقافي لرئيس الجمهورية ورئيس مؤسسة الوثائق والمكتبة الوطنية علي اكبر اشعري وفي اطار تفقده الارشيف الوطني والمتحف الوطني في جورجيا، مع رؤساء المركزين.
عصرایران - اجتمع المستشار الثقافي لرئيس الجمهورية ورئيس مؤسسة الوثائق والمكتبة الوطنية علي اكبر اشعري وفي اطار تفقده الارشيف الوطني والمتحف الوطني في جورجيا، مع رؤساء المركزين.

ونقلاً عن العلاقات العامة لمؤسسة الوثائق والمكتبة الوطنية، اشار اشعري لدى اجتماعه برئيسية الارشيف الوطني في جورجيا (تئونا اليوناشي) الى العلاقات الشاملة بين البلدين منذ العهد الصفوي وقال ان تبادل الزيارات بين شعبي البلدين ليست نتيجة متاخمة الحدود وموقع جورجيا في مسير تردد الايرانيين الى اوروبا فقط بل ان تقارب ثقافة ‌شعبي البلدين يزيد من رغبتهما في التعرف على احدهم الاخر.

ونوه اشعري الى وجود وثائق كثيرة عن التعاطي الثقافي المتزايد بين شعبي البلدين اضافة الى الوثائق السياسية‌ الرسمية وقال ان هذه الوثائق تثبت عمق العلاقات التاريخية بين الشعبين الى حد يعتبرون مواطنيكم في ايران كمواطنينا وهذا الامر له مصداق ايضا حول ابناء شعبنا الذين يعيشون في جورجيا لمدة سنين.

بدورها اشارت رئيسة الارشيف الوطني في جورجيا الى اهمية العلاقات بين المؤسسات الثقافية بين البلدين وقالت: بصفتنا مراكز ثقافية علينا السعي لتوطيد العلاقات الوطيدة بين البلدين في المستقبل اكثر فاكثر.

واعلنت رئيسة الارشيف الوطني الجورجي الذي يخضع لاشراف وزارة‌ العدل في هذا البلد استعداد الارشيف الوطني لاقامة معارض مشتركة مع مؤسسة الوثائق والمكتبة الوطنية في ايران واقترحت بان يتم تقسيم مواضيع الوثائق المشتركة والعمل على طبعها.

ولم تعتبر العمل على الوثائق ذات فوائد تاريخية فقط مبينة بان البحث في حقل الوثائق من شأنه ان يؤدي الى نتائج اجتماعية حيث يكون التقريب بين الشعوب واحد منها.

ودعت اليوناشي رئيس مؤسسة الوثائق والمكتبة الوطنية الايرانية ونظرا الى تجارب بلده في ترميم الوثائق التاريخية، لمساعدة الارشيف الوطني الجورجي في هذا المجال.

كما تقرر في زيارة‌ اشعري الى المتحف الوطني في جورجيا وضع نسخ من الصور القديمة المحفوظة في هذا المتحف لاحد ملوك القاجار كان مصور جورجي قد التقطها، تحت تصرف مؤسسة الوثائق والمكتبة الوطنية الايرانية.

هذا وتفقد اشعري في هذه الجولة والوفد المرافق له القسم الخاص بالعهد القجري في هذا المتحف والذي يضم اموال وادوات ‌ولوحات رسم ومصادر ووثائق مرتبطة بها ومعروضة في اربع صالات منفصلة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: