رمز الخبر: ۲۳۶۸۷
تأريخ النشر: 12:57 - 19 June 2010
عصرایران - تم اصدار كتاب (الالحان الفارسية) الذي يتناول خصائص اشعار الشاعر الروسي المشهور سرغئي يسنين، في مدينة سان بطرسبورغ في روسيا.

وقدم مؤلفا كتاب (شيرين مناواوا) للكاتب الاذربيجاني و(م. بردكاوسكي) للاديب الروسي في هذا الكتاب ملاحظات شيقة حول خصائص اشعار (سرغئي يسنين).

وكان سرغئي يسنين الشاعر الروسي الفقيد قد زار في الاعوام 1924و 1924 مدينة باكو ثلاث مرات وكتب في مارداكان بجمهورية اذربيجان كتاب (الالحان الفارسية). وتطرق يسنين في ذكرياته الى فترة حياته في باكو وشدة رغبته في زيارة مدينة شيراز وطن حافظ وسعدي والتنفس في اجواء‌ هذه المدينة.

ويتذكر (بترجاكين) رئيس تحرير نشرة (عامل باكو) عندما كان يقول غراف: نظراً الى انعدام الامن في الطرق نحن لم نسمح لسرغئي يسنين بالسفر الى محافظة فارس لاننا كنا قلقين من ان يصاب باذى واضاف: (لكنك ياسيد جاكين حاولت ان تخلق في باكو اجواء شيراز. ولكونه شاعر ادرك هذا الامر... وقد احس يسنين وكأن شيراز قد تبلورت في باكو). وفي الحقيقة ان هذا الشاعر الموهوب ادرك الشرق وكشف عنه لنفسه في باكو.

( الالحان الفارسية) تعتبر اخر مؤلفات سرغئي يسنين الشاعر الروسي الشهير وتضم اشعار هذه المجموعه: الملوكية، رسالة الى الام، انت قلت بان سعدي حكيم، ليلة‌ في شيراز، طريقي، الزهور و... تعتبر من تحف هذا الشاعر المرهف وصاحب الخيال الواسع.

وقد ترجم واصدر (ف.كارش) هذا الكتاب باللغة‌ الفارسية في الثلاثينات. وكتب هذا المترجم في ذكرياته: (قبل ترجمة اي شعر كنت ادخل الى غرفتي واقرأ رباعيات خيام لان مطالعة اشعار خيام كانت مصدر الهام لي في ترجمة اشعار يسنين).

ويوجد كتاب (الالحان الفارسية) باللغة‌ الفارسية على الموقع الروسي persydskiemotivi .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: