رمز الخبر: ۲۳۷۱۹
تأريخ النشر: 16:28 - 20 June 2010

Photo
عصر ایران - قال وزير النفط الايراني مسعود ميركاظمي يوم الاحد ان اقتصاد ايران يحتاج سعرا للنفط يبلغ 65 دولارا للبرميل كحد أدنى وان الحكومة تريد التركيز على مشروعات الملكية المشتركة لحقول النفط لزيادة ايرادات الدولة.

واستقر سعر الخام الامريكي فوق 77 دولارا يوم الجمعة وجرى تداوله فوق 70 دولارا معظم فترات العام بفضل التفاؤل بشأن مساهمة الاقتصاد العالمي في انتعاش الطلب على النفط الذي شهد انكماشا خلال عامي 2008 و2009 .

وقال الوزير في مؤتمر نفطي في طهران "خلال السنوات الماضية كان جزء من النفط الذي يجري تصديره كافيا لتغطية تكلفة ادارة شؤون البلاد ولكن اليوم ينبغي ان يباع كل برميل يجري تصديره بحد ادنى 65 دولارا كي يتسن ادارة شؤون البلاد."

وتابع في تصريحات نقلتها وكالة انباء الجمهورية الاسلامية الايرانية "سيكون الاهتمام بحقول الملكية المشتركة على رأس الاولويات لصناعة النفط في خطتي التنمية الخمسية الخامسة والسادسة/2010-2020/..."

ومضى قائلا " اذا لزم الامر سنحول الاهتمام بعيدا عن الحقول الداخلية لنركز على حقول الملكية المشتركة بما أنها ستقود لتحسن اقتصاد البلاد بصورة أكبر وتحقق أقصى استغلال لاحتياطيات الطاقة."

وايران خامس أكبر منتح للنفط في العالم ولكنها تواجه صعوبة في تطوير القطاع بسبب العقوبات التي تفرضها عليها الامم المتحدة بشأن برنامجها النووي.

وتنوي الحكومة خفض حصص البنزين المدعومة في سبتمبر ايلول في خطة يأمل الرئيس محمود أحمدي نجاد ان توفر للدولة مليارات الدولارات وتحفز الاقتصاد ولكنها تهدد باثارة احتجاجات شعبية

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: