رمز الخبر: ۲۳۸۹۳
تأريخ النشر: 10:29 - 28 June 2010
على الرغم من ان مشروع القرار الاوروبي ضد ايران، يجري اعداده من قبل وزراء خارجية 27 دولة اعضاء في الاتحاد الاوروبي للمصادقة عليه في القمة الاوروبية، الا ان بعض الانباء تشير الى ارتباك اوروبي في التصديق بشكل نهائي عليه.
عصر ايران – على الرغم من ان مشروع القرار الاوروبي ضد ايران، يجري اعداده من قبل وزراء خارجية 27 دولة اعضاء في الاتحاد الاوروبي للمصادقة عليه في القمة الاوروبية، الا ان بعض الانباء تشير الى ارتباك اوروبي في التصديق بشكل نهائي عليه.

 وافاد موقع "رجا نيوز" الالكتروني ان قرارات الاتحاد الاوروبي في فرض عقوبات على ايران كانت خلال الاعوام الاربعة المنصرمة ، اكثر شدة من عقوبات مجلس الامن على ايران ، الا ان هذا التطرف قد اثار استياء بعض الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي.

 فقد ابلغ وزير خارجية مالطا تونيو بورغ وكالة انباء "اسوشيتدبرس" بانه ان اراد الاتحاد الاوروبي حظر خروج ودخول السفن الايرانية من والى الموانئ الاوروبية، فان الموانئ الحرة ستتحول الى موانئ مهجورة.

 وتقوم شركة الملاحة البحرية الايرانية التي تعد هدفا لجزء من عقوبات الاتحاد الاوروبي ، بعمليات النقل البحري في ميناء مالطا تحت مسمى "اتش-دي-اس". وتنفذ نحو 25 بالمائة من عمليات اعادة النقل سنويا في هذا الميناء.

ويقول تونيو بورغ ان ايجاد قيود للسفن الايرانية في تحميل وتفريغ البضائع في الموانئ الاوروبية، سيؤثر سلبا على ميناء مالطا الحر والموانئ الاوروبية الاخرى، وستتضر العديد من الشركات الاوروبية وستتكبد خسائر مالية كبيرة خلال العام الجاري.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: