رمز الخبر: ۲۳۹۳۷
تأريخ النشر: 12:17 - 29 June 2010
عصرایران - شاب ايراني إسمه علي بيرهاني، من مواليد مدينة همدان عام 1985، هو الإبن الثالث في أسرة لا يجيد أي شخص فيها أية لغة أجنبية. بدأ علي رحلته في عالم اللغات الأجنبية عندما كان في الخامسة من عمره ووضع أولى خطواته في هذا المجال من دون الإلتحاق بأي معهد لتعليم اللغات أو الإستعانة بمعلم. بعد مضي ستة أشهر من الغموض المشوب بالشوق أثمرت جهوده عندما بدأ بالتحدث باللغة الفرنسية.

فإلى جانب لغته الأم، أي الفارسية، تعلم علي بيرهاني اللغة الفرنسية ثم بدأ يشعر بقدرة على تعلم المزيد من اللغات الأجنبية وأبدى رغبة كبيرة في هذا المجال وفي التعارف مع أناس من شعوب أخرى والتعرف على ثقافات جديدة.

بعد ذلك إتجه للغة الألمانية ومن هنا تولدت لديه رغبة جامحة لمطالعة الأدب والفلسفة. أصبح بيرهاني مثل فاتح كبير يطوي الأرض طياً ويفتح القارات فتحاً ليتعلم اللغات الواحدة تلو الأخرى، فتعلم الإسبانية، الإيطالية، السويدية، الروسية، الرومانية، البرتغالية، اليونانية، الفنلندية، السبرانتو، اللاتينية، الهندية، العربية، التركية، الصينية، والسواحيلي، وما زال يطالع 12ساعة في اليوم بكل شغف وولع وقابلية لتعلم المزيد من اللغات.

عندما كان في الثانية والعشرين من العمر حصل على شهادة البكالوريوس في الأدب الإنجليزي وهو منشغل اليوم بإنهاء أطروحته للماجستير في مجال تعليم اللغة الإنجليزية، وهو في نفس الوقت طالب في مرحلة الدكتوراه في فرع العلاقات الدولية. وينظم بيرهاني وقته بصورة يمكنه معها مزاولة الرياضة والمشي. ويذكر بأن تعلمه لكل هذه اللغات كان دافعاً له لمطالعة الفلسفة الغربية، وعلم المجتمع والأدب من مصادرها الأصلية والتدقيق فيها، وفي الواقع هو يعتبر الدراسات الثقافية واحدة من أهم أهدافه العلمية.

ويشير الإعلام الإيراني إلى علي بيرهاني دائماً بكونه ثاني شخص متعدد اللغات في العالم، فهو يجيد التكلم بـ 19 لغة ويأتي بعد الدكتور جكسي ريتشاردز الأميركي الذي يجيد 23 لغة. ويقول بيرهاني بأنه يسعى إلى تحطيم الرقم القياسي في هذا المجال وإلى أن يتفوق على الدكتور جكسي، لكنه يقر بأن هذا الأستاذ الأميركي يمتاز عليه بتوفر الإمكانيات والمصادر العلمية والظروف المناسبة.

إلى جانب الدراسة والتدريس بطريقة e-learning يقوم علي بيرهاني بالعديد من البحوث، كما يشارك في العديد من اللقاءات مع مختلف وسائل الإعلام خارج ايران فقد بثت العديد من شبكات التلفزيون العالمية لقاءات أجرتها معه. ومن روائع إنجازات علي بيرهاني ترجمته الرائعة لكتاب (نهج البلاغة) إلى اللغات الإنجليزية والفرنسية والألمانية.

وفيما يلي عنوان البريد الإلكتروني لعلي بيرهاني ننشره لقرائنا الكرام ليكون في متناول يدهم في حال رغبتهم للإتصال به:
E-mail: pirhani@yahoo.com
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: