رمز الخبر: ۲۳۹۹۵
تأريخ النشر: 18:46 - 02 July 2010
أكد امام الجمعة المؤقت في طهران آية الله الشيخ محمد امامي كاشاني أن اعداء الاسلام لايطيقون رؤية تقدم وتطور وازدهار الدول الاسلامية في كل المجالات وخاصة النووي منها.
عصرایران -  أكد امام الجمعة المؤقت في طهران آية الله الشيخ محمد امامي كاشاني أن اعداء الاسلام لايطيقون رؤية تقدم وتطور وازدهار الدول الاسلامية في كل المجالات وخاصة النووي منها.
و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة أنباء فارس أن آية الله امامي كاشاني اعلن ذلك في خطبة صلاة الجمعة التي اقيمت اليوم في باحة جامعة طهران بمشاركة حشد غفير من المصلين.

و أشار عضو مجلس فقهاء امناء الدستور الي الضجيج الاعلامي الذي تثيره القوي الاستكبارية ضد النظام الاسلامي في الجمهورية الاسلامية الايرانية مؤكدا أن اعداء الامة يواصلون عداءهم وحقدهم الدفين ضد الشعب الايراني الذي يريد استخدام الطاقة النووية لأهداف سلمية.

و قال سماحته " ان الدول التي تزعم امتلاك الجمهورية الاسلامية الايرانية الاسلحة النووية تمتلك هذه الاسلحة الفتاكة والمحظورة دوليا الا انها تكيل التهم للشعب الايراني بإمتلاك ايران اسلحة نووية بالرغم من اعلان الجميع أن الهدف من استخدام الطاقة النووية هو لأهداف سلمية بحتة".

و تطرق آية الله كاشاني الي المحاولات التي يقوم بها الاعداء لتضليل الرأي العام العالمي عن الجرائم التي يرتكبونها ضد الشعوب البريئة موضحا أن هؤلاء الذين لايطيقون رؤية تقدم الدول الاسلامية يكيلون لها مختلف التهم لتكريس هذا المفهوم الخاطيء لدي شعوب العالم.

و أشار سماحة آية الله امامي كاشاني الي الاوضاع الجارية في غزة ومعاناة الشعب الفلسطيني مؤكدا أن الصهاينة المحتلين يواصلون ممارسة مختلف الضغوط علي الشعب الفلسطيني لإركاعه واجباره علي الاستسلام لما يمليه عليهم المجرمون المحتلون.

و دعا امام الجمعة المؤقت في طهران العالم الاسلامي برمته الي التحلي باليقظة والحذر مؤكدا ضرورة تصدي الامة الاسلامية برمتها لكيان الاحتلال الصهيوني والقيام بواجبها ازاء الجرائم التي يرتكبها هذا الكيان المجرم ضد الشعب الفلسطيني الاعزل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: