رمز الخبر: ۲۴۰۱۹
تأريخ النشر: 11:48 - 03 July 2010
عصرایران - وکالات - تم الخميس كشف النقاب عن لوحة تذكارية للمصرية مروة الشربيني التي قتلت طعنا في الأول من تموز/ يوليو 2009 في قلب محكمة دريسدن (شرق المانيا)، قبل تنظيم تجمع احياء لذكراها.
وقال يورغن مارتنس وزير العدل في مقاطعة ساكس وعاصمتها دريسدن إن هذه اللوحة ستسمح بتخليد ذكرى الشابة المصرية (31 عاما) وستشكل اشارة انذار في مكافحة العنصرية ورفض الأجانب.

وشارك ممثلون عن الجالية المسلمة في الحفل الذي جرى داخل المحكمة التي تعرضت فيها مروة الشربيني للطعن حتى الموت.

وأطلقت الصحافة المصرية على مروة الشربيني لقب (شهيدة الحجاب) التي قتلها شاب الماني من أصول روسية في قلب المحكمة التي كانت حضرت اليها لتقديم شهادتها ضده بتهمة توجيه شتائم عنصرية اليها.

وكان اليكس فينز هجم على الضحية خلال المحاكمة مسلحا بسكين وطعنها عدة مرات.

وأثناء ارتكاب الجريمة تدخل شرطي في وقت كان زوج الضحية علوي عكاظ (32 عاما) يحاول انقاذ زوجته. فاطلق الشرطي النار على الزوج اعتقادا منه انه المهاجم.

وقضت محكمة التمييز في دريسدن بسجن اليكس فينز (28 عاما) مدى الحياة بجريمة قتل عنصرية قضت ضحيتها الشابة المصرية التي كانت حاملا في شهرها الثالث.

وأقر فينز بوقائع الجريمة خلال المحاكمة الا انه نفى أن يكون الدافع اليها كرهه للاجانب. ولن يكون بالامكان اخراج فينز من السجن قبل مرور 15 عاما على الاقل.

وأثارت القضية موجة غضب عارمة في العالم الاسلامي وتظاهرات حاشدة في مصر وإيران بسبب تأخر السلطات الالمانية في شجب الجريمة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: