رمز الخبر: ۲۴۰۷۸
تأريخ النشر: 10:24 - 05 July 2010
و شدد الاميرال سياري في هذه المراسم التي حضرها جمع من المشاركين في الحرب المفروضة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية واقيمت في قاعة الخوارزمي بجامعة الامام الخميني (رض) علي أن هذه الحرب أدت الي رفع مستوي التضحية والايثار لدي المقاتلين وخاصة الشبان الايرانيين.
عصرایران - أكد قائد سلاح البحر في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية أن هذا السلاح يراقب التحركات البحرية للاجانب في الخليج الفارسي وبحر عمان من خلال اطلاق الوحدات الدورية.

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن العلاقات العامة لسلاح البحر في الجيش أن الاميرال حبيب الله سياري اعلن ذلك في مراسم افتتاح الدورة الـ 17 لمفاهيم الحرب التي تحمل اسم الشهيد علي صياد شيرازي بمدينة نوشهر موضحا أن سلاح البحر يراقب عن كثب كل تحركات الاجانب في الجو والبحر.

و شدد الاميرال سياري في هذه المراسم التي حضرها جمع من المشاركين في الحرب المفروضة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية واقيمت في قاعة الخوارزمي بجامعة الامام الخميني (رض) علي أن هذه الحرب أدت الي رفع مستوي التضحية والايثار لدي المقاتلين وخاصة الشبان الايرانيين.

و أكد قائد سلاح البحر بالجيش أن مرحلة الدفاع المقدس تعتبر فرصة جيدة للغاية لطلبة الكلية العسكرية وذلك لدورها في تقوية الروح الجهادية لدي الشبان المؤمنين وشرح أسباب نشوب الحرب التي فرضها الديكتاتور العراقي المقبور ضد الشعب الايراني ودور سلاح البحر في هذه الحرب.

و قال المسؤول " ان المهمة الراهنة لسلاح البحر في الخليج الفارسي وبحر عمان هي مراقبة تحركات القوات الاجنبية في هاتين المنطقتين الحساستين من اجل توفير الامن للسفن التجارية المتجهة الي خليج عدن " .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: