رمز الخبر: ۲۴۱۳۰
تأريخ النشر: 09:26 - 07 July 2010
عصرایران - (رويترز) - ادين رجل كندي من اصل ايراني يوم الثلاثاء بمحاولة تصدير تكنولوجيا ذات استخدامات نووية بطريقة غير قانونية الي ايران في أول قضية جنائية كندية ناتجة عن عقوبات الامم المتحدة المفروضة على الجمهورية الاسلامية.

ووفقا لمكتب ممثلي الادعاء العام في كندا فان قاضيا في اونتاريو أدان محمود يادجاري بمحاولة تصدير محولات ضغط وهي اجهزة يمكن ان تستخدم في صنع كل من المحطات النووية والاسلحة.

وكان قد القي القبض على يادجاري (36 عاما) العام الماضي عن عدة اتهامات من بينها انتهاك اتفاقيات لكندا تحظر تصدير التكنولوجيا الممنوعة بمقتضى عقوبات الامم المتحدة الرامية لكبح البرنامج النووي الايراني.

ويواجه يادجاري -وهو رجل اعمال هاجر الى كندا من ايران- عقوبة بالسجن لمدة تصل الى 10 أعوام وغرامات مالية تصل الي 500 ألف دولار كندي (476 ألف دولار امريكي). وسيصدر عليه الحكم في التاسع والعشرين من يوليو تموز.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: