رمز الخبر: ۲۴۱۴۲
تأريخ النشر: 10:53 - 07 July 2010
عصرایران - اکد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد ونظيره المالي "آمادو توماني توره" مساء الثلاثاء علي ورغبه طهران و باماکو في توسيع وتطوير العلاقات بين البلدين في کافه المجالات .
   
و اشار احمدي نجاد الذي يزور مالي في موتمر صحفي مشترک مع الرئيس توره الي القواسم المشترکه بين الشعبين الايراني والمالي وقال علي الشعبين الصديقين الايراني و المالي يقفان جنبا الي جنب مع الشعوب الداعيه للحق في مواجهه الاستکبار العالمي مضيفا ان التعاون بين البلدين علي الصعيد الدولي مبني علي اساس العداله .

و اکد بان جمهوريه مالي تعتبر مراکزا رئيسيا في العرفان الاسلامي و ان الشعبين الايراني و المالي لهما قواسم مشترکه في العقيده والثقافه و القيم الالهيه النبيله.

و تطرق الرئيس احمدي نجاد الي المفاوضات الجيده التي اجراها مع نظيره المالي معتبرا التعاون القائم بين البلدين في المجالات التعلميه والطاقه والزراعه والصحه بانه واضح و يتعزز باضطراد .

من جهته اشار الرئيس المالي الي الزياره التي قام بها العام الماضي الي ايران و قال لقد وجدت خلال زيارتي الي ايران ان الشعب الايراني شعبا ودودا و ان ايران بلدا متطورا جدا.

و اعرب عن امله في ان تسهم زياره الرئيس الايراني الي مالي في توسيع وتطوير العلاقات بين طهران وباماکو في کافه المجالات.

و يرافق الرئيس احمدي نجاد في زيارته الي مالي عددا من کبار المسوولين الايرانيين و منهم وزيرا الخارجيه و الجهاد الزراعه و رئيس البنک المرکزي الايراني .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: