رمز الخبر: ۲۴۱۸۱
تأريخ النشر: 11:53 - 10 July 2010
عصرایران -  قال مساعد وزير النفط للشؤون الدولية لانعاني من مشكلة نقص في البنزين و سنقوم ازاء شركة توتال او غيرها من الشركات الاخرى بخفض مستوى التبادل في المستقبل وهذا يشمل ايضا جميع الدول التي تسير في فلك العقوبات الامريكية.
 
وذكر - حسن نقره كار - في حوار مع فارس ان الثلاثين عاما الماضية واجهنا فيها مختلف انواع العقوبات وسنعمل على التعاطي هذه المرة ايضا مع تلك التجاذبات كما يفعل الرياضيون عند اجراء التمارين .

واكد مساعد وزير النفط ان زيادة الضغوط الدولية على ايران من شانها ان تؤدي الى ارتقاء في القدرات البشرية لاننا قلنا لمجموعة كبيرة من الدول الاخرى عن استعدادنا بكل جرأة لتقديم الخدمات والمساعدات الفنية والهندسية لهم في مجالات النفط والغاز في البحر واليابسة و كذلك في مجال مصافي النفط او البتروكيمياويات .

واشار - نقره كار - , قد تكون التكنولوجيا التي نعمل بها اقل مما هي عليه في بعض الدول لكن يجب القول بان 70 بالمئة من معدات واجهزة الصناعة النفطية يتم تصنيعها داخل ايران تتضمن التكنولوجيا المتطورة والعادية ونقوم باستيراد 30 بالمئة من تلك المعدات من الخارج فقط مما لايعد هذا الامر اعتمادا على الخارج بالمعنى التام لان لدينا القدرة على صنع البديل لكنه لن يكون الان بالمستوى المطلوب ونسعى الى الحد من استيراد تلك المعدات .

وحول موضوع العقوبات التي فرضت على تصدير البنزين الى ايران من قبل امريكا قال نقره كار , لقد قلنا مرارا بعدم وجود اي نوع من المشاكل في البنزين ومنذ ذلك الوقت صارت الدول التي دعمت العقوبات علينا تتحدث هي الاخرى عن تنصلها من مواقفها السابقة و بدأت تتحدث عن رغبتها في التعاون معنا . واضاف نحن نقوم بانتاج 45 مليون برميل من البنزين يوميا و تمت تهيئة الارضية اللازمة لتجاوز اي نقص من البنزين في الداخل و لو امتنع باعة البنزين بوقف تصديرهم لنا مرة واحدة فلن نشهد اي مشكلة في ذلك رغم ان امرا من ذلك لن يحصل لان باعة البنزين يتنافسون في بيع وعرض منتجاتهم , ولو حصل مثل الامر فان مراكز البتروكيمياويات لديها القدرة على انتاج 17 مليون لتر ليبقى 5-6 مليون مما نستورده ونعمل حينها على احلال البديل مباشرة .

وقال مساعد وزير النفط انه منذ اقرار نظام الحصص في استهلاك البنزين توفرت لدينا فرصة تجنب الاسراف في استخدام البنزين و زيت الغاز والنفط الابيض كما استطعنا القضاء على ظاهرة تهريب الوقود الى حد بعيد ولدينا في الوقت الحاضر 9 مصافي تعمل بشكل كامل لتنتج 1,6 مليون برميل و 44 مليون لتر من البنزين و95 مليون لتر من زيت الغاز و نسبة عالية من النفط الابيض .
واكد حسن نقره كار ان ايران سوف تنضم خلال العامين المقبلين الى الدول المصدرة .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: