رمز الخبر: ۲۴۱۸۸
تأريخ النشر: 18:35 - 10 July 2010
عصر ایران - قالت تركيا إنها لا تزال ترى أن هناك فرصة لأن تقوم إيران بمبادلة للوقود النووي على أساس اتفاق لمبادلة الوقود النووي توصلت إليه تركيا والبرازيل وإيران في مايو الماضي.
 
وقال وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو متحدثا في مركز أبحاث تشاثام هاوس في العاصمة البريطانية إن «اتفاق طهران هامد.
 
 توجد عقوبات جديدة لكن هناك إمكانية لتسوية هذه المبادلة لليورانيوم على أساس اتفاق طهران، علينا أن نستغل ذلك».
 
وفي نفس الوقت خاطب أوغلو طهران قائلا «يتعين على إيران أن تكون أكثر شفافية وأكثر انفتاحا وأن تنفذ التعهدات الواردة في اتفاق طهران ويتعين على القوى الخمس زائد واحد (الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي وألمانيا) أن تعطي فرصة لهذه الجهود الدبلوماسية بدلا من النزوع إلى المواجهة».
 
 وقال المسؤول التركي إن بلاده ستواصل العمل من أجل هذا الحل الدبلوماسي ولا تريد تدخلا عسكريا في المنطقة، ولا تريد مزيدا من العقوبات التي ستؤثر على الاقتصاد ولا تريد أسلحة نووية في المنطقة.
 
 وأشار أوغلو إلى أن جهود تركيا والبرازيل لم تفشل، قائلا «لقد أظهرنا للعالم أنه من خلال الدبلوماسية يمكننا تحقيق شيء ما، المشكلة أنه لا أحد كان يتوقع أن تقنع تركيا والبرازيل الجانب الإيراني بتوقيع هذه الورقة لذلك كان من الصعب التكيف مع الموقف الجديد».
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: