رمز الخبر: ۲۴۲۰۵
تأريخ النشر: 10:31 - 12 July 2010
اعلنت ايران الاحد انها انتجت 20 كلغ من اليورانيوم المخصب بنسبة 20% متحدية الاسرة الدولية التي تأمل في ان تعلق الجمهورية الاسلامية برنامجها النووي المثير للجدل.
عصرایران - وکالات - اعلنت ايران الاحد انها انتجت 20 كلغ من اليورانيوم المخصب بنسبة 20% متحدية الاسرة الدولية التي تأمل في ان تعلق الجمهورية الاسلامية برنامجها النووي المثير للجدل.

واعلن رئيس البرنامج النووي الايراني علي اكبر صالحي لوكالة ايسنا "لقد انتجنا نحو 20 كلغ من اليورانيوم المخصب بنسبة 20% ونحن نعمل على انتائج صفائح وقود".

ويمكن ان يستخدم اليورانيوم المخصب كوقود في المفاعلات النووية لكن ايضا لانتاج القنبلة الذرية.

وتطالب الدول الكبرى وفي مقدمتها الولايات المتحدة ايران بتعليق نشاطاتها لتخصيب اليورانيوم اذ تخشى ان تكون ايران تسعى الى التزود بالسلاح النووي.

الا ان ايران تصر ان برنامجها النووي هو لاغراض سلمية بحتة.

وكرر صالحي الاحد انه سيكون بامكان ايران بحلول ايلول/سبتبمر 2011 ان "تؤمن الوقود الضروري لمفاعل الابحاث في طهران".

وكان صالحي اعلن في وقت سابق ان ايران تملك القدرات التقنية لانتاج صفائح الوقود الضرورية للمفاعل وهو ما تشكك فيه الدول الغربية.

وكان الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد امر في شباط/فبراير تخصيب اليورانيوم بنسبة 20% بعد فشل مشروع لتبادل الوقود بمبادرة من الامم المتحدة.

وفي 17 ايار/مايو اقترحت البرزايل وتركيا ان ترسل ايران يورانيوم ضعيف التخصيب الى تركيا لتحصل مقابله على وقود لتشغيل مفاعلها للابحاث.

الا ان الدول الكبرى رفضت الاقتراح ودعمت في 9 حزيران/يونيو قرارا صدر عن مجلس الامن الدولي يفرض مجموعة رابعة من العقوبات على ايران.

من جهة اخرى اعرب وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي في بيان الاحد عن استعداده للتباحث في اقتراح تركيا والبرازيل مع "مجموعة فيينا" التي تضم طهران وواشنطن وباريس وموسكو والوكالة الدولية للطاقة الذرية.

واضاف ان مجموعة فيينا المكلفة مشروع التبادل "وافقت" على مشاركة البرازيل وتركيا في المفاوضات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: