رمز الخبر: ۲۴۲۲۰
تأريخ النشر: 11:22 - 13 July 2010
عصرایران - وکالات - ذكر بيان لوزارة الخارجية الاسبانية أن الحكومة طلبت من إيران العودة إلى طاولة المفاوضات حول ملفها النووي و"تبديد الشكوك حول الغرض" من برنامجها لتخصيب اليورانيوم.

واستقبل وزير الخارجية الاسباني ميغيل انخيل موراتينوس أمس في مدريد نظيره الإيراني منوشهر متكي ليطلب منه "العودة إلى المفاوضات لمعالجة كل الموضوعات" المتصلة بالملف النووي.

ووجه موراتينوس "دعوة إلى متكي لتبديد الشكوك حول الغرض من البرنامج النووي الإيراني"، معرباً عن "استعداد اسبانيا الكامل للمساهمة بفاعلية في إيجاد علاقة أفضل بين إيران والمجتمع الدولي".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: