رمز الخبر: ۲۴۲۵۶
تأريخ النشر: 08:23 - 14 July 2010
اعلن المتحدث باسم الخارجية رامين مهمان برست ان الباحث الايراني المختطف من قبل القوات الاميركية في السعودية، غادر اميركا متوجها الى ايران .

عصرایران - اعلن المتحدث باسم الخارجية رامين مهمان برست ان الباحث الايراني المختطف من قبل القوات الاميركية في السعودية، غادر اميركا متوجها الى ايران .

واضاف: في ظل مساعي الجمهورية الاسلامية الايرانية والتعاون المؤثر الذي ابدته السفارة الباكستانية لدى واشنطن، فقد غادر "شهرام اميري" اميركا متوجها الى ايران عبر بلد ثالث وذلك بتوديع من قبل رئيس مكتب رعاية المصالح الايرانية في واشنطن.

كما اعلن الناطق بلسان الخارجية عن اتصال هاتفي اجراه ليل الثلاثاء الاربعاء مساعد الشؤون الاميركية بوزراة الخارجية السيد "کمالوندي" مع شهرام اميري وقال : ان وزارة الخارجية استفسرت خلال هذا الاتصال عن صحة المواطن الايراني خاصة بعد حضوره في مكتب رعاية المصالح الايرانية بواشنطن.

واكد مهمان برست ان وزارة الخارجية ستواصل قضية اختطاف شهرام اميري و مسؤولية اميركا حيال ذلك، عبر قنوات قانونية ودبلوماسية.

وكان "شهرام اميري" الذي اختطفته الاستخبارات الامريکية بالتنسيق مع الاستخبارات السعودية عندما کان يؤدي مناسك العمرة في المدينة المنورة قبل 14 شهرا، قد التجأ امس الثلاثاء الى مكتب رعاية المصالح الايرانية بواشنطن، حيث طالب بالعودة سريعا الى طهران.

وكانت ايران قد حصلت في وقت سابق على تسجيل مصور يظهر فيه شهرام أميري يستعرض كيفية خطفه من المدينة المنورة في عملية مشترکة لجهاز المخابرات الامريکية والسعودية.

وكشف أميري في التسجيل المصور انه حقن بمادة مخدرة وعندما استعاد وعيه کان قد اخذ إلى امريکا. وانه تعرض لتعذيب قاس وضغط نفسي من مجموعات من المخابرات الامريکية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: