رمز الخبر: ۲۴۲۹۷
تأريخ النشر: 12:51 - 16 July 2010

عصر ایران - دان النائب عن مدينه زاهدان في مجلس الشوري الاسلامي"بيمان فروزش"بشده التفجيرين الارهابيين اللذين استهدفا مساء امس الخميس المسجد الجامع في هذه المدينه.   

وقال فروزش في تصريح لوکالة الانباء الایرانیة : ان عملاء الاستکبار الذين ارتکبوا هذه الجريمه يجب ان يعلموا بانهم سيواجهون نفس المصير الذي واجهه الارهابي عبدالمالک الريغي.

واضاف : مع الاسف ارتکب عملاء الاستکبار مره اخري عمليه ارهابيه ادت الي استشهاد عدد من المسلمين الابرياء واصابه آخرين منهم بجروح.

وتابع : يجب ان يعلم هولاء المجرمين بانهم سيقعون بقبضه القانون والعداله کما وقع زعيم هذه الزمره الارهابيه ريغي وسيتم انزال العقاب بحقهم.

واردف بالقول: ان کافه المسلمين يدينون هذه العمليه الارهابيه العمياء ومن الموکد ان القوات الامنيه وجهاز القضاء سينزلان العقاب بشده بحق هولاء الارهابيين بسبب هذه العمليه الارهابيه البشعه التي ارتکبوها.

واکد النائب ضروره تحلي الشعب الايراني بضبط النفس و اليقظه ازاء مؤامرات الاعداء
لمتابعه الامر من قبل الجهات المعنيه.

واضاف يجب علي الشعب الايراني ان يتحلي بالوعي واليقظه لان الاعداء بصدد استغلال هذه الظروف لايجاد الوقيعه وبث الفرقه بين صفوفه.

وقداستشهد 20 شخصا واصيب 100 آخرين بجروح مساء امس الخميس اثر التفجيرين الارهابيين اللذين استهدفا المسجد الجامع في مدينه زاهدان بمحافظه سيستان وبلوجستان (جنوب شرق ايران)

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: