رمز الخبر: ۲۴۳۰۸
تأريخ النشر: 17:34 - 16 July 2010
أعتبر إمام جمعة طهران المؤقت حجة الإسلام كاظم صديقي, أن الإعتداءات الإرهابية التي نفذت مساء الخميس في زاهدان تهدف للتغطية على فشل الاداره الاميركيه في ما يتعلق بقضيه شهرام أميري.
عصرایران - أعتبر إمام جمعة طهران المؤقت حجة الإسلام كاظم صديقي, أن الإعتداءات الإرهابية التي نفذت مساء الخميس في زاهدان تهدف للتغطية على فشل الاداره الاميركيه في ما يتعلق بقضيه شهرام أميري.

وافاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان حجة الإسلام صديقي تطرق في صلاة الجمعة اليوم في باحة جامعة طهران, الى الإعتداء الإرهابي الذي وقع ليلة الخميس الجمعة أمام المسجد الجامع بمدينة زاهدان وأسفر عن سقوط العشرات من الشهداء والجرحى من ابناء هذه المدينة, موضحا, لقد أنطلقت يد أمريكا القذرة مرة أخرى من أكمام بعض الجهلة للتغطية على ضياع ماء وجه أمريكا في قضية شهرام أميري والفضيحة التي لحقت بجهاز استخباراتها في هذه القضية.

واضاف خطيب جمعة طهران, لقد إتضح من خلال قضية اختطاف المواطن الايراني شهرام أميري أن أمريكا في غاية الضعف.
واشار الى حلول الذكرى السنوية لتأسيس مجلس صيانة الدستور, موضحا أن هذا المجلس يضطلع بمسؤولية جسيمة في مجال صيانة التشريعات والدستور, مشيدا بالاداء الجيد لمجلس صيانة الدستور في مختلف المجالات لاسيما في مجال الانتخابات والاشراف على تنفيذ قرارات مجلس الشورى الاسلامي.

وفي جانب آخر من صلاة الجمعة هنأ إمام جمعة طهران المؤقت الشعب الايراني بذكرى مولد السيد العباس بن علي (عليهما السلام) ويوم المعوقين في ايران, مشيدا بالدور الكبير الي أداه المعوقين في الدفاع عن البلاد خلال فترة الدفاع المقدس وفي ساحات الفكر والعلم.

كما هنأ الشعب الايراني والأمة الاسلامية بحلول ذكرى مولد سبط رسول الله (ص) الإمام الحسين بن علي بن ابي طالب (ع) ويوم حرس الثورة في ايران, موضحاً أن قوات حرس الثورة الإسلامية كان لها دور فاعل في التصدي للفتن الداخلية قبل الحرب العراقية على ايران في الفترة (1980- 1988) وخلال فترة الدفاع المقدس وبعدها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: