رمز الخبر: ۲۴۳۴۴
تأريخ النشر: 09:05 - 18 July 2010
وقال احمد رضا رادان مساعد قائد الشرطة الايرانية كما نقلت عنه وكالة الانباء الطلابية ان الاشخاص الستة قتلوا في ثلاثة حوادث منفصلة وقعت على مقربة من حدود المحافظة.
عصرایران - وکالات - اكدت الشرطة الايرانية مقتل ستة "مجرمين" الجمعة خلال مواجهات مع قوات الامن في محافظة سيستان بلوشستان (جنوب شرق) التي شهدت هذا الاسبوع هجوما انتحاريا مزدوجا.

وقال احمد رضا رادان مساعد قائد الشرطة الايرانية كما نقلت عنه وكالة الانباء الطلابية ان الاشخاص الستة قتلوا في ثلاثة حوادث منفصلة وقعت على مقربة من حدود المحافظة.

واضاف ان المواجهات اندلعت فيما كانت قوات الامن تقطع طرقا عدة في المحافظة يمكن ان يسلكها مجرمون ومناهضون للثورة ومهربون.

يذكر انه قتل 27 شخصا على الاقل واصيب مئات اخرون الخميس حين فجر انتحاريان نفسيهما قرب مسجد شيعي في زاهدان، عاصمة سيستان بلوشستان.

واعلنت جماعة جند الله السنية مسؤوليتها عن الهجومين، مؤكدة انهما جاءا ردا على اعدام زعيم الجماعة عبد الملك ريغي في 20 حزيران/يونيو في طهران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: