رمز الخبر: ۲۴۳۵۴
تأريخ النشر: 10:55 - 18 July 2010
عصرایران - قال مساعد وزارة الخارجية في شؤون آسيا والمحيط الهادئ، محمد علي فتح اللهي، ان ايران تطالب دوما بتعزيز مكانة الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتؤكد على تواصل تعاونها معها.

واكد فتح اللهي يوم الجمعة، في كلمة له امام اعضاء مؤسسة إبحاث الشرق الاوسط في طوكيو، ان ايران لم تقلل من مستوى تعاونها مع الوكالة.

وصرح اننا نعتبر القوانين والمقررات المتعلقة بمعاهدة حظر الانتشار النووي (ان بي تي) بانها الأساس القانوني لاستمرار الانشطة النووية السلمية في جميع الدول.

وذكر، ان ايران تتابع جميع انشطتها النووية السلمية على أساس هذه القوانين والمقررات وان جميع المراكز النووية يتم العمل فيها تحت اشراف مفتشي الوكالة.

في غضون ذلك توقع وزير الخارجية الايطالي، فرانكو فراتيني، استئناف المحادثات بين ايران والغرب بعد شهر رمضان المبارك.

وقال فراتيني للصحافيين الجمعة، انه رغم القرار الصادر عن مجلس الامن الدولي ضد ايران لكن الرغبة مازالت تحدونا لعودة طهران الى طاولة المفاوضات مشيراً الى ان الاوروبيين يسعون للبحث عن محفزات أخرى.

وكان وزير الخارجية، منوجهر متكي، أعلن انه من الممكن استئناف الحوار مع الغرب وان ايران تريد مفاوضات مثمرة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: