رمز الخبر: ۲۴۴۰۱
تأريخ النشر: 08:44 - 20 July 2010
واوضح بانه في حفظ الوحدة ينبغي الالتفات الى توجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية بالحفاظ على الهدوء لان جنود النظام في القوات المسلحة يرصدون کل التحرکات.
عصرایران - صرح قائد القوة البرية في جيش الجمهورية الاسلامية الايراني العميد احمد رضا بوردستان بان مؤامرات الاستکبار الارهابية ترمي للمساس بالوحدة، في حين ان مثل هذه التحرکات ترسخ التضامن والوحدة بين الشيعة والسنة.
   
وقال العميد بوردستان في تصريح لارنايوم الاثنين على هامش مراسم التابين لشهداء حادث التفجير الارهابي المزدوج الذي وقع في مدينة زاهدان مرکز محافظة سيستان وبلوشستان (جنوب شرق)، مثلما شاهد المواطنون في مراسم تشييع الشهداء فان هذه التحرکات اليائسة وفضلا عن انها لن تخدش وحدة المسلمين، فانها تحث اهالي سيستان وبلوشستان على التضامن والوحدة اکثر فاکثر.

واوضح بانه في حفظ الوحدة ينبغي الالتفات الى توجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية بالحفاظ على الهدوء لان جنود النظام في القوات المسلحة يرصدون کل التحرکات.

واکد قائد القوة البرية في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية بان القوات المسلحة الايرانية اليوم على اهبة الاستعداد وجاهزة للتصدي لاي تهديد واضاف، ان مؤامرات الاستکبار هذه تعود الى فشلهم في افغانستان واخيرا في قضية المواطن شهرام اميري.

وحول دور باکستان في کشف واعتقال الارهابيين قال، ان العلاقات بين ايران وباکستان ودية.
واضاف، ان الحکومة الباکستانية مستاءة ايضا من وجود عناصر ومجموعات ارهابية في بلادها، لذا فان التعاون قائم بين ايران وباکستان.

واعرب قائد القوة البرية في الجيش الايراني عن امله بان تتمکن باکستان من الکشف عن الزمر الشريرة وتفکيکها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: