رمز الخبر: ۲۴۴۲۴
تأريخ النشر: 13:27 - 20 July 2010
عصرایران - قال المتحدث باسم الخارجيه الايرانيه رامين مهمانبرست اليوم نظرا لسياسات الحکومه الامريکيه العدائيه ضد ايران و تبني واشنطن قرار العقوبات في مجلس الامن و فرض عقوبات احاديه الجانب علي ايران لايمکن في الوقت الراهن اجراء اي حوار بين طهران و واشنطن .
   
جاءت تصريحات مهمانبرست في موتمره الصحافي الاسبوعي في معرض رده علي سوال احد المراسلين بشان احتمال عقد اجتماع بين وزيري خارجيه ايران و اميرکا علي هامش موتمر کابول الدولي الذي يجري حاليا في افغانستان .

و حول اقتراحات ايران في موتمر کابول الدولي قال المتحدث باسم الخارجيه ان مشاکل افغانستان و الازمه التي اوجدها الغربيون في المنطقه بحاجه الي حلول و توجهات جديده و اننا نعتقد بان دول الجوار و المنطقه بامکانهم ان يعلبوا دورا جادا و موثرا في تحقيق الامن و السلام في افغانستان و العمل علي مکافحه التطرف والارهاب و المخدرات و حل مشکله النازحين .

و اعرب عن اعتقاده بان قيام الحکومه و الشعب الافغاني بتحمل المسووليه خطوه الي الامام و ان طهران تدعم مثل هذا التوجه .

و اعتبر اجتماعات القمه المتعدده الاطراف کالقمه الثلاثيه بين ايران و افغانستان و باکستان و کذلک القمه الثلاثيه بين ايران وافغانستان وطاجيکستان بانها تسهم في الوصول الي حل للمشکله الافغانيه .

و قال مهمانبرست ان طهران ترحب بموتمر کابول الدولي الذي يعقد علي مستوي جيد تحت اشراف و اداره الحکومه الافغانيه .

و اوضح بان لدي ايران اقتراحات جديده لحل المشاکله الافغانيه و ان وزير الخارجيه الايراني سيطرح المقترحات الايرانيه خلال موتمر کابول .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: