رمز الخبر: ۲۴۴۷۹
تأريخ النشر: 16:45 - 23 July 2010
أكد إمام جمعة طهران المؤقت آية الله أحمد جنتي, أن أمريكا وبريطانيا هما المجرمان الرئيسان في الإعتداء الارهابي في زاهدان الذي أسفر عن إستشهاد وإصابة أكثر من 300 مواطن ايراني.
عصرایران - أكد إمام جمعة طهران المؤقت آية الله أحمد جنتي, أن أمريكا وبريطانيا هما المجرمان الرئيسان في الإعتداء الارهابي في زاهدان الذي أسفر عن إستشهاد وإصابة أكثر من 300 مواطن ايراني.

 
وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان آية الله جنتي استنكر بشدة في خطبتي صلاة الجمعة اليوم في باحة جامعة طهران, الإعتداء الإرهابي الذي نفذه عملاء أمريكا في زاهدان قبل نحو ثمانية أيام, مؤكدا أن هدف الاعداء من وراء هذه التفجيرات هو بث الفرقة بين المسلمين الشيعة والسنة وتفتيت وحدة المجتمع المسلم, محذرا أبناء الشعب من الوقوع في يد الارهابيين كاداة يستخدمها الاعداء ضدالامة الاسلامية  .

وأعتبر أن أمريكا وبريطانيا هما المجرمان الرئيسان في هذا الإعتداء الارهابي الذي أسفر عن إستشهاد وإصابة أكثر من 300 مواطن ايراني, مؤكدا مقولة قائد الثورة الاسلامية, "بأن الجمهورية الإسلامية الايرانية سوف لن تسمح لهم بتحقيق أهدافهم المشؤومة."

وأكد خطيب جمعة طهران أن هذه العمليات الارهابية نفذها أتباع الارهابي المقبور ريغي الذي أكد في اعترافاته الموثقة أنه كان يتلقى أوامر تنفيذ هذه العمليات من أمريكا وبريطانيا, منتقدا أمريكا التي لا تتوقف عن هذه الأعمال المشينة.

وأشار الى أن العلماء والمفكرين والجامعيين تقع على عاتقهم مسؤوليات جسيمة في هذا المجال, مشددا على ضرورة الحيلولة دون وقوع أي فرقة وإختلاف بين أبناء الشعب.

وانتقد آية الله جنتي الأوضاع التي أوجدتها امريكا في العراق وأفغانستان وزاهدان وتنفيذ العمليات الإرهابية المتتالية في هذه المناطق, مؤكدا ان أمريكا مهما عملت سوف لن تتمكن من إضعاف الجمهورية الاسلامية الايرانية .

واضاف إمام جمعة طهران المؤقت موجها خطابه الي أمريكا وبريطانيا, قائلا "إن قوى الهيمنة الغربية شاءت ام أبت آيلة الى الزوال, وأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية آخذة في التنامي والاقتدار ."
وأشاد في جانب آخر من خطبته بمجلس الشورى الاسلامي لمصادقته مؤخرا على قرار يطالب الحكومة بالعمل لإنتاج اليورانيوم المخصب بمستوى 20% لإستخدامه في المجالات الصناعية والزراعية والطبية في البلاد.

كما أشاد ايضا بقرار مجلس الشورى الاسلامي الذي دعا الى التعامل بالمثل مع الدول التي تقوم بتفتيش السفن والطائرات الايرانية أو تمنعها من التزود بالوقود, معتبرا ان هذا القرار يمثل تهديدا جادا لتلك الدول.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: