رمز الخبر: ۲۴۵۱۰
تأريخ النشر: 08:49 - 25 July 2010
عصرایران - ارنا - اکد رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد ان العلاقات بين ايران وترکمانستان ينبغي ان تکون علاقات ممتازة وان تتحول الى نموذج في المنطقة .
   
واضاف احمدي نجاد في تصريحات ادلى بها خلال لقائه وزير الخارجية الترکماني رشيد مرادوف في طهران ان التاسيس لعلاقات راسخة بين البلدين يصب في مصلحة کلا الشعبين الايراني والترکماني والمنطقة .

ووصف العلاقات التي تربط البلدين بانها تتسم بالصداقة والاخوة والعمق والرسوخ للغاية .

واعتبر اقامة علاقات متينة بين الحکومتين ستکون في خدمة الرفاهية والتقدم لکلا شعبي البلدين والمنطقة برمتها .

واکد على تفعيل طاقات البلدين من اجل المزيد من تعزيز العلاقات على الصعيدين الثنائي والاقليمي .

کما اکد عدم وضع اي عوائق وحدود على طريق التقدم والرقي بمستوى العلاقات بين البلدين و"ان ايران وترکمنستان تستطيعان رفع مستوى تعاونهما في کافة المجالات " .

واردف ، ان طاقات هائلة متوفرة في قطاعات الطاقة والنقل والمواصلات والتجارة والاستثمارات والتعاون الدولي بين البلدين وينبغي تفعيلها والاستفادة منها بسرعة .

من جانبه اشار وزير الخارجية الترکماني رشيد مرادوف خلال هذا اللقاء الى ان البلدين تربطهما قواسم مشترکة على اصعدة التاريخ والثقافة والتقاليد والدين ودعا في ذات الوقت الى الرقي بالعلاقات الثنائية وفق الطاقات المشترکة للبلدين .

واکد مرادوف دعم بلاده للمواقف التي تتبناها الجمهورية الاسلامية الايرانية وقال ان ترکمانستان تدعم مواقف ايران تماما في کافة الاوساط والمنظمات الدولية .

واشار الى التبادل التجاري والعلاقات الاقتصادية بين ايران وترکمانستان موضحا ان البلدين لديهما طاقات کبيرة للغاية في مجالات النفط والغاز والنقل والمواصلات والزراعة حيث يمکن الاستفادة منها من اجل رفع مستوى العلاقات بين البلدين .

ولفت مرادوف الى تنفيذ مشاريع البنى التحتية بين البلدين واوضح ، ان الاستفادة من هذه المشاريع يمکنها ان تشکل اساسا مناسبا للرقي بمستوى العلاقات بين الجانبين في کافة المجالات .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: