رمز الخبر: ۲۴۵۴۳
تأريخ النشر: 12:11 - 26 July 2010
عصرایران - أكد مساعد الاركان العامة للقوات المسلحة في الشؤون الثقافية والاعلامية مسعود جزائري أن عقبة استراتيجية الجمهورية الاسلامية الايرانية تمتد الي عمق الولايات المتحدة الأمريكية.

و أشار جزايري الذي كان يتحدث لمراسل وكالة أنباء فارس الي قوة الجمهورية الاسلامية الايرانية في المجالات الاستراتيجية والعسكرية والدفاعية مشددا علي أن بلدا مثل ايران لن يخشي القوي الكبري التي أشكت علي الانهيار أبدا.

و أكد مساعد الاركان العامة للقوات المسلحة بالشؤون الثقافية أن ايران تراقب عن كثب تحركات العدو في المنطقة ورأي أن التحركات العسكرية التي تقوم بها امريكا وبعض الدول الاوروبية والكيان الصهيوني في مياه المنطقة ليست شيئا جديدا.

و قال المسؤول "‌ ان العدو يعلم جيدا قوة واقتدار ايران علي الصعيدين العسكري والسياسي ويعلم مدي العمق الاستراتيجي للجمهورية الاسلامية الايرانية لذا فإنه لن يقوم بعمل متسرع أو يتخذ قرارا عاجلا ضدها ".

و أضاف قائلا " ان المشاكل التي يواجهها الامريكان والصهاينة ونظرا لإمكاناتهم السياسية والاقتصادية والعسكرية ليست بالمستوي الذي تجعلهم معالجة أزمة جديدة في المنطقة ".

و بشأن التصريحات والتحركات الاخيرة للأمريكان التي اعتبرها لعبة سياسية قال " ان العدو خطط لعدة سيناريوهات الا انه لن يقدر علي تنفيذها فيما خططت ايران لمواجهة التهديدات المحتملة يمكن القول بكل جرأة أنها ستدافع عن حدودها بكل قوة واقتدار ".

و أضاف قائلا " ان امريكا بإمكانها أن تطلق أول صاروخ لها فقط ولايمكنها أن تكون الاخير في اطلاق الصواريخ دون شك وبات هذا الموضوع واضحا بالنسبة لطهران بشكل تام ".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: