رمز الخبر: ۲۴۵۶۶
تأريخ النشر: 12:29 - 29 July 2010
عصر ایران - سلطت العقوبات الجديدة المفروضة على إيران الضوء على علاقات طهران المهمة مع كراكاس، لكن المحللين يقولون إن احتمالات تعزيز فنزويلا صادرات البنزين لسد الطلب الإيراني ضئيلة.

وأظهرت وثيقة شحن اطلعت عليها “رويترز” أن كمية شحنات البنزين التي صدرتها فنزويلا لإيران في يوليو حتى الآن أقل من المتوقع عادة، وذلك بسبب العقوبات التي تم إقرارها في يونيو بسبب البرنامج النووي الإيراني.

وقال متعامل كبير في قطاع النفط طلب عدم ذكر اسمه “فنزويلا لا تمتلك الإمدادات الكافية للوفاء بكل التزاماتها، ولكي تزيد الصادرات لإيران سيتعين عليها أن تستورد من بلدان أخرى لسد طلب سوقها المحلية؛ لأن لا أحد سيبيعها البنزين لكي ترسله مباشرة إلى طهران”.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: