رمز الخبر: ۲۴۶۴۲
تأريخ النشر: 11:46 - 02 August 2010
عصرایران - وکالات - أكد وزير الدفاع الإسرائيلي ايهود باراك انه «تجول في ايران لمدة اسبوعين عندما كانت هناك علاقات حميمة بين إسرائيل وايران».

وكشفت اذاعة الجيش عن فحوى أقوال سرية لباراك في مؤتمر عقد من قِبَل اقليم الكيبوتزات في حزب «العمل»، الذي يُعَد أحد أكبر أقاليم الحزب، وتركز مضمون المؤتمر حول «مبادرة جنيف» للسلام.

يشار الى ان المؤتمر كان مغلقا أمام وسائل الاعلام، وعقد يوم الأحد الماضي، قبل ان يتوجّه باراك في زيارة للولايات المتحدة.

وذكرت الاذاعة ان «باراك استهل حديثه عن نفسه حينما كان شابا برتبة رائد في صفوف الجيش، وعن جولاته وزياراته لدول كانت تعد في الماضي من أقرب وأعز الدول لإسرائيل، اضافة لحديثه عمَّا يجري مع دول تعد صديقة لإسرائيل وتحولت مستقبلا لدول معادية، مثل تركيا».

وقال: «أتذكر نفسي حينما كنت شابا برتبة رائد، وقمت بزيارة لايران استمرت أسبوعين، وكانت ايران حينها من اعز أصدقاء إسرائيل، ولست خجلا من الحديث عن العلاقة الحميمة التي كانت تربطنا بايران حينها وعن الأمور التي كنا نتعاون فيها».

وأضاف: «لان تركيا تعد حليفا استراتيجيا رئيساً في المنطقة، فقد عينوا في الأسابيع الماضية رئيسا للاستخبارات يعتبر حليفا ومقربا من ايران، ولدى الأجهزة الأمنية التركية ما يكفي من أسرار عنا بين أيديهم، ومجرد التفكير في فكرة ان هذه الأسرار سيطلع عليها الايرانيون مقلقة للغاية».

وعين حقان فيدان على رأس المنظمة الوطنية للاستخبارات التركية في 27 مايو الماضي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: