رمز الخبر: ۲۴۷۲۸
تأريخ النشر: 13:14 - 05 August 2010
عصر ایران - تلقى وزير الخارجية، منوجهر متكي، الاربعاء، رسالة خطية من الرئيس الصربي، بوريس تاديتش، بخصوص قضية كوسوفو سلمها مبعوثه الخاص بوريسلاف استفانوفيتش.

واشار استفانوفيتش الى المكانة التي تتميز بها الجمهورية الاسلامية في المنطقة والعالم الاسلامي وكذلك العلاقات الايجابية بين طهران ومونتينغرو، مقدِّما تقريرا عن مستجدات الاوضاع بخصوص كوسوفو والرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية.

واشار الى تبعات هذا الرأي على منطقة البلقان وشدد على ضرورة احترام حق سيادة جميع البلدان وسلامة اراضيها وطلب مساعدة الجمهورية الاسلامية بهذا الخصوص.

بدوره شكر وزيرالخارجية الرئيس الصربي، على رسالته واشار الى أهمية الانتباه للمبادئ الاساسية للحقوق الدولية حول سيادة البلدان، معربا عن امله بان يتوصل الطرفان عبر الحوار البناء الى حل مناسب وشامل.

وذكّر متكي بالدور الفاعل والايجابي الذي لعبته ايران في تسوية ازمات البلقان في السابق واشار الى ان الجمهورية الاسلامية تدرس بدقة الاوضاع في كوسوفو والرأي الاستشاري في هذا المجال معلنا استعداد طهران في تقديم المساعدة لاقرار السلام والامن المستديم في هذه المنطقة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: