رمز الخبر: ۲۴۷۳۸
تأريخ النشر: 17:49 - 05 August 2010

عصر ایران - نفى الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا داسيلفا ما تردد بشأن عرضه اللجوء على السيدة الايرانية المحكوم عليها بالرجم في ايران، مؤكدا انه يحترم النظام القانوني والمشاعر الدينية للإيرانيين، في اشارة الى انه تم فهم تصريحاته بشأن القضية بشكل خاطىء.

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" عن داسيلفا قوله في حديث متلفز: "انا مسيحي ولقد قلت بكل بساطة خلال التجمع الانتخابي تقديري لإيران وللصداقة التي اقمناها اعتقد كمسيحي ان الله وحده يحيي وهو وحده يميت. ولانني اعتقد ان الرجم طريقة قتل همجية فقد قلت ان البرازيل ستستقبل هذه المرأة بذراعين مفتوحين ولن تعمل على قتلها".

وقال داسيلفا انه يرى ضرورة احترام قوانين كل بلد وذلك على الرغم من معارضته الشخصية لعقوبة الاعدام ، مضيفا: " ما اعرفه هو ان كل بلد له قوانينه وكل بلد له دستوره وكل بلد له دينه ونحن في حاجة سواء ابدينا موافقتنا ام لا الى ان نتعلم كيف نحترم مساطر كل بلد القانونية".

وكانت ايران قد اعتبرت ان الرئيس البرازيلي كانت تنقصه المعلومات الكافية عندما عرض اللجوء على السيدة الايرانية.

وحكم على سكينة محمدي اشتياني بالحد رجما بتهمة الزنى، لكن الحكم لم ينفذ في انتظار مراجعته. وقد يُغير شكل الحد بحيث يحول الى الشنق. واثارت قضية اشتياني موجة من الاستنكار عبر العالم.

وادلى الرئيس البرازيلي بتصريحاته التي فهم منها انها عرض للجوء على اشتياني اثناء الحملة الانتخابية التي يقودها لصالح حزبه جنوبي البرازيل يوم السبت الماضي.

على صعيد ذي صلة ظهر المحامي الإيراني المعني بحقوق الانسان محمد مصطفائي فى تركيا بعد ان ساد الاعتقاد باختفائه الشهر الماضي.

وقالت وكالة الامم المتحدة للاجئين ان مصطفائي احتجز فى تركيا بسبب مشاكل تتعلق بجواز سفره الا انها اضافت ان مصطفائي طلب اللجوء السياسي الى تركيا.

وصرح متين كورباتير المتحدث باسم المفوضية العليا لشئون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في تركيا بان مصطفائي محتجز في تركيا وطلب حق اللجوء السياسي واضاف " الطلب الآن سيتم النظر فيه بالتعاون مع السلطات التركية".

واوضح كورباتير ان مفوضية اللاجئين ستبحث عن دولة ثالثة تقبل لجوء مصطفائي الى اراضيها وقال " للأسف هذا الاجراء يستغرق وقتا طويلا ولكن هناك وسائل لتعجيل الاجراءات وبخاصة في حالة تعرض حياة الاشخاص للخطر".

وتتهم منظمة العفو الدولية آمنستي انترناشونال السلطات الايرانية بمضايقة مصطفائي.وتم استدعاء المحامي الايراني مؤخرا للتحقيق بعد ان دافع عن المرأة الايرانية المحكوم عليها بالرجم.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: