رمز الخبر: ۲۴۷۵۹
تأريخ النشر: 10:01 - 07 August 2010
عصرایران - وکالات - حذر كبار ضباط الاستخبارات الأميركية في رسالة تحذيرية وجهوهها للرئيس الأميركي باراك اوباما اليوم، من استعدادات تجريها اسرائيل لضرب ايران خلال أسابيع.

وبحسب ما نشرت "القناة الثانية للتلفزيون الاسرائيلي" اليوم، فقد قامت منظمة المحاربين القدامى وكبار ضباط المخابرات المتقاعدين والذين يعملون الأن من أجل مجتمع عالمي "عاقل" وبعيد عن الحروب بارسال هذه الرسالة التي جاء فيها: "نحن وأنت ندرك جيداً ما يتم اعداده بشكل جاد من قبل رئيس الحكومة الاسرائيلية نتنياهو لتنفيذ هجوم على ايران والذي قد يحدث خلال أسابيع قادمة".

وقالت "القناة الثانية" إن "هذه الرسالة التحذيرية تم بعثها للرئيس الأمريكي بهدف منع إقدام "اسرائيل" على القيام بهذه العملية العسكرية"، وأضاف الضباط في رسالتهم "إن الادارة الأميركية قادرة الآن على القيام بخطوات تمنع هذه الضربة قبل أن تحدث"، مؤكدين أنه "إذا أقدمت الادارة الأميركية الآن على التحرك وإدانة اسرائيل قبل قيامها بتنفيذ العملية فإن ذلك سيمنع اسرائيل من مهاجمة ايران"، وأشار الموقع إلى أن تقديرات ضباط المخابرات المتقاعدين تشير إلى نوايا اسرائيل بتغيير الحكم في ايران من خلال هذه الضربة العسكرية وليس تدمير المشروع النووي الايراني.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: