رمز الخبر: ۲۴۸۲۳
تأريخ النشر: 09:25 - 10 August 2010
وقد اعربت الفاو عن قلقها البالغ من خفض عرض هذا المنتج على الصعيد الدولي عامي 2010 و 2011 بسبب الجفاف في روسيا وانخفاض انتاج القمح في كازاخستان واوكرانيا.
عصر ايران – فيما اعلنت منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة (فاو) عن تراجع انتاج القمح في العالم، فان الارقام الايرانية تشير الى زيادة في انتاج القمح في ايران وتصديره الى كل من الهند والامارات وسلطنة عمان.

وافادت الشبكة الاخبارية الدولية، ان الفاو توقعت بان ينخفض انتاج القمح عام 2010 بنسبة 25 مليون طن.

واعلنت الفاو انه نظرا الى انخفاض كمية انتاج القمح فان عرضه سيتقلص ايضا وسترتفع اسعاره لاكثر من 50 بالمائة مقارنة بالعام الماضي.

وقد اعربت الفاو عن قلقها البالغ من خفض عرض هذا المنتج على الصعيد الدولي عامي 2010 و 2011 بسبب الجفاف في روسيا وانخفاض انتاج القمح في كازاخستان واوكرانيا.

من جهة اخرى اشار نائب وزير التجارة الايراني علي خاني الى زيادة انتاج القمح في ايران وقال ان التوقعات تشير الى ان ايران لن تستورد القمح هذا العام على ان تستانف تصديره بعد توقف استمر ثلاث سنوات.

وقال علي خاني لشبكة الاعلام والاخبار انه وفقا للتوقعات ونظرا الى الامطار الغزيرة التي هطلت على ايران والوضع المناخي الجيد الذي ساد اوائل العام فان الانتاج الداخلي للقمح يصل لهذا العام الى 11.1 مليون طن.

وقال ان الاستهلاك السنوي للقمح في ايران يبلغ 8 ملايين طن ونصف مليون طن موضحا انه نظرا الى ان احتياطي القمح في البلاد هو اكثر من الحاجة الداخلية، فان وزارة التجارة حصلت على ترخيص من الحكومة لتصدير مليوني طن من القمح الى الخارج وتم لحد الان تصدير 350 الف طن من القمح ومشتقاته الى سلطنة عمان والامارات والهند.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: