رمز الخبر: ۲۴۸۵۲
تأريخ النشر: 09:11 - 11 August 2010
عصرايران - وكالات - اعلن المتحدث باسم الخارجية الايرانية رامين مهمانبرست الثلاثاء عن عقد مؤتمر اقليمي لدول جوار افغانستان "قريبا" في ايران، داعيا الولايات المتحدة و"دول اخرى" الى دعم هذه المبادرة.

وقال مهمانبرست خلال مؤتمره الصحافي الاسبوعي ان "اجتماع دول جوار افغانستان الذي يفترض عقده قريبا في ايران" يندرج في اطار "تحركات عملية نقوم بها للتصدي لمسألتي تهريب المخدرات والتطرف الديني اللتين نسعى لحلول اقليمية لهما".

وذكر بان هذه التحركات تتضمن انشاء منتديات اقليمية اخرى منها "اجتماعات ثلاثية بين ايران وافغانستان وباكستان او ايران وافغانستان وطاجيكستان".

وتابع ردا على سؤال حول العلاقات بين ايران والولايات المتحدة في ما يتعلق بافغانستان "اذا ارادت دول اخرى تقديم المساعدة، فعليها ان تدعم هذه التحركات الاقليمية الرامية الى تسوية الازمات".

وقال ان "الاميركيين يعرفون اكثر من سواهم الدور المهم الذي لعبناه من اجل الاستقرار والامن سواء في العراق او في افغانستان".

واضاف "اذا كان الاميركيون يسعون فعلا للتعاون معنا من اجل الاستقرار والامن في افغانستان، فيجدر بهم عدم وضع عراقيل على الطرق التي نسلكها من اجل ذلك، او تاييدها".

وتعتبر ايران ان وجود قوات الائتلاف الدولي في افغانستان يغذي العنف وانعدام الامن وانه لا يمكن اعادة السلام الى هذا البلد الا من خلال حل اقليمي.

وكان الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد قال في الخامس من اب/اغسطس بمناسبة قمة بين ايران وافغانستان وطاجيكستان، الدول الثلاث الناطقة بالفارسية في المنطقة والبالغ عدد سكانها الاجمالي 110 مليون نسمة ان "امننا مترابط".

واضاف ان "المسألة الأفغانية يجب حلها في المنطقة والتجربة اثبتت ان الاخرين (الولايات المتحدة وحلفاؤها) لا يستطيعون حل مشاكل المنطقة، وقد عجزوا عن ذلك في العراق".

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: