رمز الخبر: ۲۴۸۵۸
تأريخ النشر: 10:12 - 11 August 2010
عصرايران - قال النائب الاول لرئيس الجمهورية، محمد رضا رحيمي: إن الشعب الايراني سيحول العقوبات الى فرصة ليبني الوطن بأفضل شكل، مطمئنا الشعب باننا سنبني ايران خلال فترة العقوبات افضل من الفترة التي لم تكن فيها العقوبات.

واشار رحيمي الذي كان يتحدث في مراسم لتكريم يوم الصحفي، الى فرض العقوبات ضد ايران من قبل مجلس الامن الدولي والاتحاد الاوروبي ودول مثل كندا واستراليا، مصرحا ان الاستكبار العالمي كان يتصور من خلال العقوبات الجديدة ان بامكانه ان يرغم الشعب الايراني على الرضوخ لكن طهران وتزامنا مع العقوبات الجديدة ابرمت أكبر اتفاقية لها بقيمة 21 ألف مليار تومان، بالامكانات الداخلية حول مشروع بارس الجنوبي للغاز.

واوضح ان طهران قررت ربط جميع طرق المواصلات ببعضها البعض والارتقاء بالترانزيت من سبعة ملايين طن في الوقت الراهن الى 70 مليون طن. واكد ان الحكومة وفي مجال تحويل العقوبات الى فرص اتخذت قرارات لتحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال انتاج ما تحتاجه وزارة النفط والشركات التابعة لها من قطع واجهزة واننا بصدد احباط العقوبات وتوفير ما نحتاجه في داخل البلاد.

واوضح النائب الاول لرئيس الجمهورية: إن العقوبات الحقت الضرر بالاوروبيين لانهم فقدوا 150 الى 200 الف فرصة عمل بسبب الحظر المفروض ضدنا وان ايران بصدد انشاء نظام جديد لاقتصادها.
وتابع قائلاً: إن الحكومة حولت العائدات الى فرص عمل داخل البلاد وان ايران ستتحول الى احد المصدرين للبنزين في القريب العاجل في العالم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: