رمز الخبر: ۲۴۸۵۹
تأريخ النشر: 10:14 - 11 August 2010
عصرايران - دعا مندوب ايران الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، علي اصغر سلطانية، الغرب وأمريكا الى استثمار الفرصة التي اتاحتها رسالة ايران الجوابية لمجموعة فيينا حول الموضوع النووي الايراني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء: إن سلطانية أشار في مقابلة مع قناة سحر الفضائية، الى ان ايران لم تتخط مطلقا في أنشطتها النووية المدنية قرارات معاهدة حظر الانتشار النووي (ان بي تي)، موضحا ان جميع تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية تشير الى عدم وجود توجه لدى ايران نحو النشاطات العسكرية والى الطبيعة السلمية للانشطة النووية الايرانية، كما ان ايران لم تعرقل عمل مفتشي الوكالة الدولية.

ولفت الى ان كاميرات الوكالة الدولية للطاقة الذرية، لا تزال تعمل في جميع المنشآت النووية الايرانية وهذا يعني الاشراف التام للوكالة الذرية على المنشآت الايرانية.

وحول إحالة الموضوع النووي الايراني الى مجلس الأمن الدولي وإصدار قرارات العقوبات ضد ايران، أكد سلطانية ان ايران لم تنسحب أبدا من معاهدة حظر الانتشار النووي (ان بي تي) كما فعلت كوريا الشمالية، ومستمرة في تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، لذا لا يوجد سبب من الناحية القانونية يستلزم ارسال الموضوع النووي الايراني الى مجلس الأمن.

وأعتبر مندوب ايران الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ان الموضوع النووي الايراني بات قضية سياسية تماماً، معرباً عن أمله بأن يتخلى الجانب الغربي وعلى رأسه امريكا عن اهدافه ورغباته السياسية وان لا يفوت الفرصة المتاحة حاليا في ظل إعلان طهران لتبادل الوقود النووي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: