رمز الخبر: ۲۴۸۶۹
تأريخ النشر: 11:10 - 11 August 2010
عصرايران - وكالات - انتقد وزير الخارجية البرازيلي سيلسو اموريم, الثلاثاء, العقوبات احادية الجانب التي فرضتها امريكا والاتحاد الاوروبي على الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وأفادت وكالة أنباء (شينخوا), ان اموريم قال ان "العزلة بشكل عام تسهم في مزيد من الراديكالية وتضر فقط بالاكثر فقرا وضعفا كما شاهدنا في العراق. هذه العقوبات التي تعيق التجارة تجعل البلاد تعتمد بدرجة اكبر على اخرين بدلا من السماح بمزيد من التواصل المتنوع".

كما اكد اموريم ان الرئيس البرازيلي لويز اناسيو لولا دا سيلفا وقع الثلاثاء على مرسوم يدعم قرار مجلس الامن الدولي بشأن فرض عقوبات على ايران.

واوضح اموريم ان الحكومة البرازيلية على الرغم من انها تعتبر العقوبات غير ملائمة وغير مجدية، الا انها تتبع القواعد الدولية.

واضاف "وقع الرئيس لولا على المرسوم لانه يتبع القرارات الصادرة عن مجلس الامن الدولي حتى عندما لا يوافق عليها، لانه مخلص للتعددية ويرفض القرارات احادية الجانب".
واردف قائلا ان القرار "لن يؤثر بعمق" على العلاقات البرازيلية الايرانية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: