رمز الخبر: ۲۴۸۹۵
تأريخ النشر: 11:47 - 13 August 2010
أكد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي علاء الدين بروجردي أن المفاوضات المقبلة بين ايران ومجموعة فيينا ستكون على أساس إعلان طهران.
عصرايران - أكد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي علاء الدين بروجردي أن المفاوضات المقبلة بين ايران ومجموعة فيينا ستكون على أساس إعلان طهران.

وأضاف بروجردي في تصريح لوكالة مهر للأنباء, نظرا لأن مجموعة فيينا (امريكا, روسيا, فرنسا, والوكالة الدولية للطاقة الذرية) تشكلت في الأساس لأداء مهمة الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تأمين الوقود النووي اللازم لمفاعل الأبحاث في طهران, وقد تم تسليم الرد على استفسارات هذه المجموعة حول بنود إعلان طهران (لتبادل الوقود النووي والموقع من قبل ايران وتركيا والبرازيل), وجاء دورهم حاليا في العمل لتنفيذ قضية تبادل الوقود النووي.

وأكد أن بنود إعلان طهران مجموعة متكاملة لا يمكن الفصل بين أجزائها, مشيرا الى ان أعضاء مجموعة فيينا طرحوا استفسارات حول بنود إعلان طهران وقد تم تسليم الإجابة على تلك الاستفسارات من قبل الدول الثلاث الراعية لإعلان طهران وهي ايران وتركيا والبرازيل.

وحول مشاركة تركيا والبرازيل في المفاوضات مع مجموعة فيينا, أكد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي أن هذه الدول الثلاث هي المرجع الأساس في إعلان طهران كما سيجري تنفيذ بنود هذا الإعلان بقرار من الدول الثلاث لذلك فإن مشاركة تركيا والبرازيل في المفاوضات مع مجموعة فيينا أمر ضروري.

 
وحول احتمال مشاركة تركيا والبرازيل في المفاوضات النووية مع مجموعة (5+1), أوضح بروجردي, نظرا لأن مضمون مفاوضات ايران مع هذه المجموعة هو رزمة المقترحات وأرضية المفاوضات متباينة لذا فإن البلدين سوف لن يشاركا في المفاوضات مع مجموعة (5+1).
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: