رمز الخبر: ۲۴۹۱۰
تأريخ النشر: 10:42 - 14 August 2010
عصرايران - التقى سفير الجمهورية الاسلامية لدى بغداد، حسن دانائي فر، رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي، وبحث معه سبل تطوير العلاقات الثنائية في كافة المجالات.

وقال دانائي فر في هذا اللقاء ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم تشكيل حكومة شاملة في العراق وانها تؤكد تطوير العلاقات مع العراق في المجالات الأمنية والاقتصادية والثقافية.

بدوره اعتبر رئيس الوزراء العراقي في هذا اللقاء، نجاح السفير الايراني في بغداد نجاحا شاملاً للحكومة العراقية مضيفاً القول: إن بلاده تبدي دعمها الشامل لمبادرات ونشاطات السفير الايراني في العراق وتأمل بترسيخ العلاقات بين البلدين يوما الى آخر.

وصرح المالكي ان دول المنطقة تعاني مشاكل كبرى ومن هذا المنطلق فاننا نأمل بتعزيز علاقاتنا مع ايران في كافة المجالات.

واكد نوري المالكي: ان بغداد تدعم حضور المستثمرين الايرانيين في العراق كما ترحب باستضافة اجتماع هؤلاء المستثمرين.

كما التقى السفير الايراني في بغداد نائب الرئيس العراقي، طارق الهاشمي، واسقف المسيحيين الكلدانيين بالعالم امانويل ديلي، كلا على انفراد.

واشاد طارق الهاشمي في هذا اللقاء بدور ايران في دعم الشعب العراقي معتبرا التصريحات الأخيرة للسفير الايراني حول دعم طهران لتشكيل حكومة شاملة في العراق بانها مهمة وجديرة بالاشادة.

وقال الهاشمي: إن ايران والعراق يتمتعان بقواسم ثقافية وحضارية مشتركة ولكن مع الأسف فان الحرب بين البلدين خلال فترة حكم النظام البعثي ادت الى مشاكل في العلاقات الايرانية العراقية.
واعرب نائب الرئيس العراقي عن أمله بأن يجتاز البلدان تدريجيا التداعيات السلبية التي حدثت بينهما خلال العقود الماضية.

على صعيد آخر، اعرب رئيس اسقف المسيحيين، امانويل دلي، لدى لقائه السفير الايراني، عن تقديره لمواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية وكذلك دعمها للمسيحيين في البلاد.

واضاف الكردينال (دلي): ان ايران اولت منذ مئات السنين اهتماما كبيرا بحرية المسيحيين وتعايشهم السلمي مع المسلمين وهذا امر جدير بالاشادة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: