رمز الخبر: ۲۴۹۲۲
تأريخ النشر: 13:05 - 14 August 2010
عصرايران - قال مساعد وزير الاقتصاد والمالية الايراني، بهروز عليشيري، ان المستثمرين الأجانب ينتجون لأول مرة في البلاد الحواسيب الصغيرة والمعدات النفطية المتقدمة.

وأضاف عليشيري، في تصريحات أدلى بها على هامش اجتماع لجنة الاستثمارات الأجنبية، ان مشروع انتاج الحواسيب الصغيرة بقيمة 150 مليون يورو يعد من المشاريع التي أقرتها لجنة الاستثمارات الأجنبية، حيث ينفذ لأول مرة في ايران.

وأوضح، ان هذا المشروع يؤدي الى الرقي بالمستوى التقني ونقل التكنولوجيا وخلق مئة فرصة عمل جديدة ويوفر العملة الأجنبية للبلاد. ولفت الى تنفيذ مشروع استثمارات أجنبية لانتاج المعدات الخاصة بداخل الآبار النفطية والغازية وخارجها لأول مرة في البلاد، وقال: ان هذا المشروع ينجز بمشاركة استثمارات أجنبية بنسبة 50 بالمئة ويبلغ حجم الأموال الأجنبية المستثمرة فيه 120 مليون يورو.

وتابع: انه في هذا المشروع سيقوم المستثمر الأجنبي بنقل الخبرات الفنية المرتبطة بوضع التصاميم وانتاج المعدات والأجهزة التي تستخدم داخل آبار النفط والغاز وخارجها وادارة النظام والتجارب العملية والدراسات والأبحاث المرتبطة الى البلاد.

وأردف: انه من بين المشاريع الأخرى التي أقرها اجتماع لجنة الاستثمارات الخارجية، استثمارات لشركات آسيوية لإعادة تأهيل نفايات البلاستيك بهدف انتاج مسحوق البلاستيك والثرموالبلاستيك بقيمة 7 ملايين يورو.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: