رمز الخبر: ۲۵۰۴۳
تأريخ النشر: 10:11 - 18 August 2010
عصرايران - وكالات - أظهر استطلاع للرأي العام أعلنت نتائجه في عمان أمس الثلاثاء أن إسرائيل تمثل التهديد الأول للأردنيين في حين جاءت إيران في المرتبة الثانية.
 
وأفادت نتائج الاستطلاع الذي أجراه مركز الدراسات الإستراتيجية في الجامعة الأردنية أن 83% من أفراد العينة الوطنية و95% من قادة الرأي يرون أن إسرائيل تمثل تهديدا للمصالح الأردنية.
 
وانقسم الرأي العام الأردني بشأن إيران، ففي حين قال 54% إنها تشكل تهديدا للأردن، أفاد 46% أنها تدعم المصالح الأردنية، وبدا موقف قادة الرأي أكثر وضوحا حيث قال 69% إن إيران تهدد المصالح الأردنية.
 
وكان لافتا الإجماع بين قادة الرأي والمواطنين على اعتبار تركيا داعما للمصالح الأردنية وبنسب بلغ متوسطها الحسابي 90%.
 
تركيا وإيران

وأفرد الاستطلاع قسما خاصا للعلاقات مع كل من تركيا وإيران، حيث اعتبر 69% من المواطنين و90% من قادة الرأي أن مواقف الحكومة الإيرانية من القضية الفلسطينية وإسرائيل هدفها "تعزيز نفوذ إيران في المنطقة العربية".
 
أما بخصوص تركيا فأفاد 84% من المواطنين و82% من قادة الرأي أن مواقف الحكومة التركية من القضية الفلسطينية وإسرائيل "نتيجة الإيمان بحقوق الشعب الفلسطيني".
 
وظهر التضارب جليا في مواقف الأردنيين من البرنامج النووي الإيراني، ففي حين أيد نحو 70% من المواطنين وقادة الرأي امتلاك إيران السلاح النووي، انقسم الطرفان حول خطر هذا السلاح على الدول العربية.
 
كما تعزز الانقسام عند السؤال عن ضرورة أن تعمل الدول العربية لمنع إيران من امتلاك السلاح النووي، بالمقابل أيد 78% من المواطنين وقادة الرأي أن يعمل العرب على امتلاك سلاح نووي إذا حصلت إيران عليه.
 
ويرى الكاتب والمحلل السياسي فهد الخيطان أن السبب في تناقض مواقف الأردنيين من إيران والملف النووي الإيراني يعود لعاملين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: