رمز الخبر: ۲۵۰۶۹
تأريخ النشر: 11:11 - 19 August 2010
تطرق رئيس برلمان البحرين، خليفة بن احمد الظهراني، الى الضجيج الاعلامي الذي يثيره اعداء الاسلام والمنطقة، مؤكدا أن الكيان الصهيوني لا يريد الخير لأي بلد اسلامي أو عربي.

وأفادت وكالة أنباء‌ فارس أن الشيخ الظهراني أعلن ذلك لدى استقباله، الثلاثاء، سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في البحرين، حسين أمير عبد اللهيان.

وشدد رئيس البرلمان البحريني على أن الاعداء استهدفوا استقرار المنطقة، موضحا أن مكافحة الارهاب تعتبر احدى اولويات التعاون بين ايران والبحرين حيث تتطلع انظار الجميع الى المزيد من تعزيز وتطوير هذا التعاون بين الجانبين.

و أكد الشيخ الظهراني أن بلاده تعتبر ايران البلد الصديق والشقيق لها، معربا عن أمله بأن تشهد العلاقات الثنائية بين طهران والمنامة المزيد من التطور والازدهار لما يخدم مصالح الشعبين الايراني والبحريني.

وأشار المسؤول البحريني الى العلاقات البرلمانية القائمة بين بلاده والجمهورية الاسلامية الايرانية ورأى أنها شهدت خلال العامين الماضيين تطورا ملحوظا حيث تخللت المشاورات الثنائية في الاوساط الاقليمية والدولية في أعلى مستوى.

بدوره أشار السفير الايراني في المنامة الى التهديدات التي يطلقها الكيان الصهيوني ضد ايران، مؤكدا أن هذا الكيان لن يجرؤ على القيام بأي تعرض لها حيث أن أي عدوان صهيوني سيواجه ردا قاسيا للغاية.

وقال السفير: إن الضجيج الذي يثيره الكيان الصهيوني انما يعود لخوفه الشديد اذ أن الاعداء لا يريدون سوى تحقيق مصالحهم وزرع بذور الفتنة بين الدول الاسلامية‌.

وشدد عبد اللهيان على أن ايران لا تريد شيئا سوى ارساء الامن والاستقرار في المنطقة وترى بأن توفير الامن لهذه المنطقة انما يتحقق من خلال تظافر الجهود لدى الدول فيها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: