رمز الخبر: ۲۵۱۰۸
تأريخ النشر: 11:28 - 21 August 2010
Photo
عصرايران - (رويترز) - تفيد حسابات رويترز استنادا الى معلومات مصادر تجارية ان واردات ايران من البنزين لشهر أغسطس اب ستكون حوالي نصف مستويات الشهر السابق وانها هبطت قرابة 90 في المئة عما كانت عليه قبل عام.

وتستهدف مجموعة من العقوبات تم فرضها منذ يونيو حزيران بسبب برنامج ايران النووي المتنازع بشأنه تجارة النفط وصناعته في ايران.

وأبعدت العقوبات الجديدة التي فرضتها الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي كثيرا من الموردين عن ايران.

وايران هي خامس أكبر دولة مصدرة للنفط الخام في العالم لكنها تضطر لاستيراد حوالي 40 بالمئة من احتياجاتها من البنزين لانها لا تملك ما يكفي من الطاقة التكريرية.

واظهرت الارقام المتاحة حتى الان ان ايران ستستورد في اغسطس اب شحنتين فحسب من البنزين او نحو 18 الف برميل يوميا بافتراض ان حجم الشحنة المعتادة 280 الف برميل.

ويقل هذا بشدة عن الوضع في الشهر نفسه من العام الماضي حينما اشترت ايران 15 شحنة من البنزين او نحو 135500 برميل يوميا من وقود السيارات من الاسواق الدولية.

وقال تاجر مصدره سنغافورة "منذ عام كان الغرب لا يزال يتحدث عن العقوبات... ولم يكن تم تنفيذ شيء. ولكن الحال اختلف اليوم."

وابتعد كثير من الموردين لكن محللين يقولون ان روسيا والصين لديهما من الاسباب ما يجعلهما يحرصان على المحافظة على علاقاتهما مع ايران.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: