رمز الخبر: ۲۵۱۳۱
تأريخ النشر: 09:31 - 22 August 2010
وتؤكد الولايات المتحدة واسرائيل بانتظام انها لا تستبعد هجوما على ايران لوقف برنامجها النووي المثير للجدل. ويشتبه الغربيون في ان تكون ايران تسعى رغم نفيها ذلك، الى امتلاك السلاح الذري تحت غطاء برنامج نووي مدني.
عصرايران - وكالات - توعد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في مقابلة نشرتها صحيفة الشرق القطرية السبت برد "شديد وقاس" وبخيارات "تشمل الكرة الارضية"، اذا تعرضت ايران لهجوم.

واكد الرئيس الايراني ردا على سؤال عن احتمال توجيه ضربة لايران ان "الخيارات ليست لها حدود (...) وتشمل الكرة الارضية".

وتؤكد الولايات المتحدة واسرائيل بانتظام انها لا تستبعد هجوما على ايران لوقف برنامجها النووي المثير للجدل. ويشتبه الغربيون في ان تكون ايران تسعى رغم نفيها ذلك، الى امتلاك السلاح الذري تحت غطاء برنامج نووي مدني.

واضاف احمدي نجاد "اتصور ان هناك من يفكر بضربة ضد ايران خاصة من قبل الكيان الصهيوني وهم يعرفون ان ايران هي ذلك الجدار الصلب وانا لا اتصور بان اسيادهم في امريكا سيسمحون لهم ان يفعلوا مثل هذا" الامر. وتابع "لسنا قلقين من هجوم احد. نحن مستعدون وهم يعرفون كيف ستكون ردة فعلنا (...) هم يعرفون ان الصفعة الايرانية ستكون شديدة وقاسية والكيان الصهيوني خارج المعادلة".

من جهة اخرى، قال احمدي نجاد ان العقوبات لن يكون لها تأثير على بلاده لان "ايران لديها اقتصاد قوي وعلى اتصال مع جميع العالم".

وبشأن الملف النووي، اعرب عن امله في تحريك المبادرة البرازيلية التركية حول تبادل اليورانيوم المخصب.

وقال ان "السياسة الاميركية في افغانستان خاطئة ونحن مستعدون لان نبين لهم السياسة الصائبة والصحيحة (...) ونحن سنساعدهم على ان يخرجوا من هناك وان يتركوا الامر لابناء الشعب الافغاني ليؤدي عمله". كما اكد ان "بلاده لا تتدخل في العراق. وقال "نحن نشجع الاطراف العراقية على ان تتفاهم وان تشكل الحكومة وتعمر العراق".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: